الرئيسية / البرلمان / عربية النواب: الآلة العسكرية تدور بكل سرعة لتحصد الأرواح من الأبرياء بسوريا

عربية النواب: الآلة العسكرية تدور بكل سرعة لتحصد الأرواح من الأبرياء بسوريا

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-10-14 06:07:15Z | http://piczard.com | http://codecarvings.com

كتب : صالح شلبي

قال اللواء سعد الجمال، رئيس لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، إنه لازالت رحي الحرب تدور بكل شراسة على الأراضي السورية ولازالت الآلة العسكرية تدور بكل سرعة لتحصد الأوراح من الأبرياء وتدمر الوطن السوري في كل ربوعه.

جاء ذلك باجتماع اللجنة، مؤكدا على أن المشهد يتنامي بمخاطر تقسيم سوريا وتحويلها إلى دويلات ومناطق نفوذ استنادًا لاعتبارت عرقية وسياسية وإستراتيجية، مشيرا إلى أن الصراع الدموي الحاد بين القوى الإقليمية متمثلة في تركيا وإيران وحلفائهما والقوى الدولية المتمثلة في روسيا والولايات المتحدة وحلفائهما جعل الأراضي السورية ملعبًا لاستعراض القوى وتجريب أحدث الأسلحة، فى الوقت الذى  نعانى من  مخاطر محاولات التوسع التركي وإزدياد نفوذها في سوريا والعراق.

وأكد الجمال على أن الحرب الدائرة حاليًا في العراق تهدف إلى تحقيق توسيع منطقة الحكم الذاتي في كردستان إلى إنشاء دولة كردية مستقلة، مؤكدا على أن كافة الاجتماعات الدولية متعددة الأطراف حول سوريا تنتهي بلا نتيجة أو اتفاق ولا تشهد سوى المشادات وتبادل الاتهامات وآخرها اجتماع لوزان الشهر الجاري، مشيرا إلى إن المأساة الإنسانية التي يعيشها الشعب السوري من قتل وإصابات وتشريد ونزوح أصبحت تزداد وتتفاقم يومًا بعد يوم.

ولفت رئيس لجنة الشئون العربية إلى أن مجرد إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة وجهات النزاع  أصبحت أمرًا معقدًا، مشيرا إلى إن الإرهاب بشتى صوره والتنظيمات التي تتبناه تفشى بشكل غير مسبوق في ربوع سوريا.  بدعم خارجي واضح تسليحاً وتمويلاً وتدريباً.

وأكد  على إن الدور الخارجي عمومًا ودور القوى الغربية خصوصًا يعمل على تغذية عوامل التوتر والاقتتال الداخلي وتعزيز وتيرة العنف دون النظر إلى مصالح الشعب السوري أو الدولة السورية كما يزعمون، مشيرا إلى إن الأمن القومي العربي في ظل المعطيات السابقة أصبح في خطر جسيم لاسيما في ظل الاختلافات العربية في الرؤى نحو الأزمة السورية بما يهدد الأمن القومي لمصر ولسائر الوطن العربي.

وطالب الجمال جامعة الدول العربية ووزارة الخارجية المصرية للقيام بدور فاعل وإيجابى لتقريب وجهات النظر لكافة الدول العربية لإيجاد موقف عربى موحد يساهم فى حل الأزمة السورية سواء على المحيط الدولى أو الإقليمى، مؤكدا على أن استمرار نزيف الدم فى سوريا وغياب الأفق السياسى أمر لم يعد مقبولا استمراره.

وأكد  الجمال  على أن اللجنة تدين الاستيطان الاسرائيلى فى الجولان، ورفض كل ما تتخذه سلطات الاحتلال من إجراءات لنقل المزيد من المستوطنين الاسرائيليين الى الجولان العربى السورى المحتل والتى تهدف إلى تغيير الوضع القانونى والطبيعى والديمجرافى للجولان المحتل، مشيرا إلى أن اللجنة  تؤيد الموقف المصرى الداعم للأخوة فى سوريا واعتبارهم أشقاء وإخوة فى وطنهم وذلك على الرغم من الظروف الصعبة التى تعانى منها مصر. كما تدعو اللجنة المجتمع الدولى إلى دعم الدول المستضيفة لهؤلاء اللاجئين، وتؤيد اللجنة المساعى التى تبذلها القيادة السياسية ووزارة الخارجية من أجل التوصل الى حل سياسى فى سوريا يكفل الحفاظ على وحدة وسلامة الأراضى السورية، ويحترم رغبات الشعب السورى. إلا أن اللجنة تؤكد أن مصر فى سعيها لتحقيق ذلك لا تقبل أية إملااءت أو تبعية لأحد.

وواصل حديثه :”تدعو اللجنة كافة الأطياف السورية المتناحرة الى الترفع عن الخلافات الضيقة ووضع سوريا ووحدتها وسلامتها فوق أى اعتبار، وضرورة توحد هذه الأطراف كافة والنظر إلى الأوضاع الصعبة والخطيرة والتهديدات التى تمر بها منطقة الشرق الأوسط والتى تهدف إلى تفتيت والقضاء على كيانات الدول العربية القائمة بذاتها، متابعا:” اللجنة إذ تطالب بسرعة اتخاذ قرار بوقف إطلاق النار لا يسعها إلا أن تقدم تعازيها في الضحايا الأبرياء الذين سقطوا جراء الاشتباكات الأخيرة فى حلب وتدعو إلى توفير كافة السبل لحمايتهم مع تقديم الدعم اللازم للمصابين. وتطالب اللجنة بالوقف الفورى لجميع الاعتداءات التى تطال الأبرياء.

شاهد أيضاً

حزب إرادة جيل ينعى وفاة الحقوقى حافظ أبوسعده

كتب محمد العدس وعوض العدوى نعى المحاسب تيسير مطر رئيس حزب إرادة جيل وعضو مجلس …