بوابة الدولة
الثلاثاء 28 مايو 2024 03:49 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

الكاتب الصحفي محمد صلاح يكتب : «الرئيس» ومخططات صهيون وهى دى مصر

الكاتب الصحفي محمد صلاح
الكاتب الصحفي محمد صلاح

«مطلوب من كل وطنى.. من كل وطنية.. مطلوب من كل مصرى.. من كل مصرية.. من كل أب.. من كل أم.. من كل أخ.. من كل أخت.. ما نقولش إيه إدتنا مصر.. ونقول حندّى إيه لمصر.. مصر الحياة.. مصر الأمل.. مصر الشهامة والعمل.. على صدرها نمنا.. على حسها قومنا.. وبشمسها الحلوة نورنا أيامنا.. وفى حضنها دفينا، وفى ضلها مشينا.. وقلوبنا لو عطشت نيلها بيروينا قصدت أن أهديكم هذه الكلمات الجميلة من أغنية الفنانة عليا التونسية «حبايب مصر»، التى تغنت بها فى الزمن الجميل زمن الشهامة، والوطنية، والالتفاف حول الأم مصر، لتعيشوا معى أيام الزمن الراقى، لا زمن ترويج الشائعات، والبحث عن إشعال الأزمات، ومخططات النيل من استقرارها، وأمنها بأى الطرق، قصدت أن أهدى هذه الكلمات الوطنية عن مصر التى تغنت بها فنانة تونسية تعرف قيمة مصر، والشعب المصرى الذى يظهر معدنه الأصيل وقت الأزمات، وقبل أن تحتاجه مصر، يكون ملبيًا، مضحيًا بكل نفيس وغال من أجل أن يسمو بلده بالعزة والكرامة.

اطمئنوا، ستنتهى الأزمة الاقتصادية، التى قصمت ظهور المواطنين، بسبب الأزمات العالمية، ومخططات ضرب مصر وكسرها بكل الطرق التى تؤدى إلى جعلها دولة راكدة، دون حراك، لصالح هذا المخطط الصهيونى تتار العصر الحديث، مصاصى دماء الأطفال والنساء وحتى البشر، والشجر، فى فلسطين، فعلًا ما أشبه تلك الأيام المجيدة الذى كان يقف فيها الشعب فى ظهر الوطن، وما تتعرض له مصر الحبيبة هذه الأيام أيضًا من حرب وجود، لا تقل ضراوتها عن أى حروب خاضتها مصر، حرب لأعداء، بل ودول، تريد لمصر أن تسقط، ولكنهم لا يعرفون طبيعة الشعب المصرى وقت المحن، شعب مصر الذى يفطن جيدًا ويعرف الصديق من العدو، ويعرف من ينهبه من محترفى الفساد، ويعرف أيضًا أن حرب التنمية والإصلاح، سيكون لها خسائر، ربما على معيشته، ومتطلباته، ولكنه يصبر، ويثق بأنه فى يد أمينة، حققت المستحيل لكى يكون آمنًا، مطمئنًا هو وأسرته، وتحارب طواحين الهواء للبناء والتنمية فى ظل حرب إرهاب وعدو خفى يريد ومن يدعمه أن تسقط مصر.

فأبدًا ستظل مصر تدعم القضية الفلسطينية وإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس، ولن تترك مصر أهل غزة، رغم مخططات الغرب، والصهيونية العالمية فى فرض إرادة غوغاء محتلين، ولن يفلحوا فى فرض صفقة قرنهم!! وأبدًا لن تسقط مصر بفضل وعى شعبها المخلص الذى يقف بجانب جيشه العظيم، والذى لا يدخر جهدًا فى سبيل تحقيق استقرار هذا الوطن، والحفاظ على كرامته، فلنعُد إلى هذه الأيام الجميلة، ونلتف جميعًا حول مصرنا الغالية، فالأزمة الاقتصادية ستنتهى بفضل الله، وبشائر الاستثمار القادمة تبشر بالخير القادم، مع وجود حكومة جديدة بها وزراء مقاتلون يفكرون خارج الصندوق للقضاء على انفلات الأسعار وضبط المحتكرين الكبار والصغار، وفساد المحليات الذى يزيد يومًا، بعد يوم! استبشروا خيرًا، لأنكم فى إيد أمينة على هذا الوطن، وستبقى مصر رغم أنف كل من يريد النيل منها، أو من يحاول كسر إرادتها، أو هدم استقرارها، وأعود معكم لاستكمال أغنية عليا التونسية، «مصر النجاة.. مصر السفينة.. أغلى أمانة فى إيدين أمينة.. يا كل أب، ويا كل أم، ويا كل أخ، ويا كل أخت، أدوها الحياة، وأكتر من الحياة.. أدوها عمركم أدوها فكركم.. أدوها حبكم، وأفدوها بدمكم، أدوها أغلى شىء.. أدوها كل شىء، ما نقولش إيه إدتنا مصر، ونقول حندى إيه لمصر».

كاتب المقال الكاتب الصحفي محمد صلاح المحرر الأمني والعسكري نائب رئيس تحرير جريدة الوفد

أسعار العملات

متوسط أسعار السوق بالجنيه المصرى27 مايو 2024

العملة شراء بيع
دولار أمريكى 47.1237 47.2237
يورو 51.1764 51.3038
جنيه إسترلينى 60.0922 60.2527
فرنك سويسرى 51.5520 51.6897
100 ين يابانى 30.0400 30.1095
ريال سعودى 12.5643 12.5916
دينار كويتى 153.5375 153.9134
درهم اماراتى 12.8284 12.8591
اليوان الصينى 6.5054 6.5195

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 3,543 شراء 3,566
عيار 22 بيع 3,248 شراء 3,269
عيار 21 بيع 3,100 شراء 3,120
عيار 18 بيع 2,657 شراء 2,674
الاونصة بيع 110,183 شراء 110,894
الجنيه الذهب بيع 24,800 شراء 24,960
الكيلو بيع 3,542,857 شراء 3,565,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى