الإثنين 26 فبراير 2024 02:01 مـ 16 شعبان 1445 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية
الكشف وتوفير العلاج لأكثر من 1180 حالة في 7 تخصصات طبية بقافلة مجانية ببنى سويف الداخلية تحرر 1512 مخالفة عدم تركيب الملصق الإلكتروني وزير التربية والتعليم ومحافظ الدقهلية يفتتحان معرض المدرسة المنتجة ”أهلا رمضان” بمدينة المنصورة منع محاولتي سفر بأوراق مزورة وضبط 2412 مخالفة مرورية بالمنافذ الجمركية حزب مصر الحديثه يثمن تشكيل مجموعه تنسيقيه لمتابعه تنفيذ مخرجات الحوار الوطني مجلس النواب يوافق نهائيا على تعديل قانون حماية المستهلك غرامة تصل لـ3 ملايين وحبس 5 سنوات.. البرلمان يوافق على تغليظ عقوبة محتكري السلع التنسيق بين الحكومه ومجلس امناء الحوار الوطني يصب في مصلحه المواطن ”مصر الخير” تحتفل مع الشركاء الاستراتيجيين بإفطار النصف من شعبان الجامعة العربية أمام العدل الدولية: إسرائيل تواصل قمع الفلسطينيين وتمنعهم حقهم في تقرير المصير مندوب فلسطين بالجامعة العربية: إسرائيل ترتكب أبشع جريمة إبادة جماعية في العصر الحديث السجينى نحتاج توفير الطاقة البشرية لتنفيذ قانون حماية المستهلك

بالفيديو : شاهد عيد لبيب وحوارة الحصرى لقناة بوابة الدولة الاخبارية أدعو المصريين لانتخاب الرئيس السيسى.. تحية لحماس .. القدس ستحرر

البرلمانى السابق عيد لبيب والاعلامية الدكتورة شاهيناز عبد الكريم
البرلمانى السابق عيد لبيب والاعلامية الدكتورة شاهيناز عبد الكريم

أكد البرلماني السابق عيد لبيب ورجل الصناعة ،على ضرورة تكاتف الشعب المصرى في الداخل وخارج للخروج الى صناديق الانتخابات الرئاسية ، والادلاء بأصواتهم لصالح الرئيس عبد الفتاح السيسى من أجل مواجهة التحديات والمخاطر التي تواجة مصر والامة العربية نتيجة الحرب الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة ، محذراً من وجود مخططات لجر الدول العربية في الدخول في مواجهات حربية

وقال " لبيب " في حوار حصرى لقناة بوابة الدولة الإخبارية مع الإعلامية الدكتورة شاهيناز عبد الكريم ، إننا في مرحلة خطيرة تحتاج الى قائد عسكرى ، ولن نجد أمامنا سوى الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى يدير الازمة بكل حكمة وإقتدار ، أفشلت المخططات الصهيونية والغربية التي كانت تريد التهجير القسرى لابناء قطاع عزة .

ووجة" لبيب ، في حوارة الحصرى التحية لرجال المقاومة الفلسطينية وخاصة " حماس " الذين يمتلكون الشجاعة والمقاومة التي أزعجت إسرائيل وحلفائها.وقال " لبيب " إن صوتة في الانتخابات الرئاسية سيكون للرئيس عبد الفتاح السيسى ، ومعة جميع العاملين في مؤسستة ،مشيراً الى إن رجال الصناعة المصرية عازمون على دعم ومساندة الرئيس السيسى لرئاسة البلاد لفترة ثالثة.

وقال " لبيب " إن صوتة في الانتخابات الرئاسية سيكون للرئيس عبد الفتاح السيسى ، ومعة جميع العاملين في مؤسستة ،مشيراً الى إن رجال الصناعة المصرية عازمون على دعم ومساندة الرئيس السيسى لرئاسة البلاد لفترة ثالثة.

وحول الوضع الاقتصادى الداخلى وإرتفاع الأسعار فقد اسهب في حديثة عن تلك الازمة ووضع العديد من الحلول لمواجهة تلك الازمة قائلاً علينا أن ندعم ونساند المشروعات الصغيرة ومنتاهية الصغر والمتوسطة ، والاعتماد على الإنتاج والتصدير ، مع ضبط الأسواق ومواجهة التجار الجشعيين محذراً من الاعتماد على الاستيراد الذى سوف يزيد من حدة الازمة، مشيراًالى إننا نمر بظروف أقتصادية صعبة تحتاج منا الى خطوات محسوبة ومدروسة لأننا نعيش فترة إستثنائية خاصة ونتمى للشعب المصرى كل الخير.

وحول مرشحى الانتخابات الرئاسية الرئيس عبد الفتاح السيسى والدكتور عبد السند يمامة رئيس حزب الوفد وحازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى، وفريد زهران رئس حزب المصرى الديمقراطى أكد " لبيب " إن صوتة الانتخابى سوف يذهب الى فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى خاصة وإن ربنا كرمنا بعد هوجة الاخوان ببطل وزعيم هوالرئيس السيسى برغم أن البلد بتمر بظروف إقتصادية صعبة ، لكن ليس معنى ذلك إن نهدر حق هذا الرجل الذى قام بمجهودات داخل البلد غير طبيعية بالمرة ،ومن يحكم مصر في مثل هذه الظروف التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط سوى أن يكون رجلاً يتمتع بالشخصية العسكرية المؤهلة لمواجهة التحديات والحروب خاصة وإن حجم التحديات الخارجية على مصر كبيرة جداً جداً والشعب المصرى يثق في الرئيس السيسى بإنة خير من يدير الازمات والتحديات والخروج منها بأمن وسلام وانا منذ ثلاث سنوات في أحدى حوارتى مع قناة بوابة الدولة الإخبارية توقعت أننا سنواجة " كماشة " سوف تنفتح علينا من الشمال والجنوب والغرب والشمال،وهنا ومن خلال هذا الحوار أنادى بتوحيد الجبهة الداخلية والالتفاف حول القائد والزعيم عبد الفتاح السيسى ، ونحن لسنا أقل من أبناء قطاع " غزة " الذين يشربون " المياة المالحة" من أجل البقاء في وطنهم وتحريرة من الاحتلال الاسرائيلى ، وعلينا نحن الشعب المصرى أن يعلم أن علينا حجم تحديات أكبر وأكبر مما مضى.

وقال " لبيب" موجهاً رسالتة للشعب المصرى نعم علينا أن نصمد في مواجهة التحديات الداخلية والخارجية وعلينا أن " نجوع " أفضل من أن تموت كرامتنا ، نحن نعيش في بلد عملاقة هي مصر لم تنجب شخصية مثل فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع إحترامى وتقديرى للجميع بما فيهم مرشحى الانتخابات الرئاسية ، ونحن لا نجامل أحد ولكن ما شاهدناة خلال الـ عشر سنوات الماضية إنجازات لم تستطع البيروقراطية توقيفها ومنها الطرق والكبارى خاصة وإن هناك دراسات يابانية قد أكدت أن مصر بحلول عام 2020 لن تتعدى سرعة السيارة سوى أربعة كيلو في الساعة وهذا الامر من شأنة توقف عجلة الإنتاج وتوقف وهروب الاستثمارات الخارجية ، هذا بخلاف هدم العشوائيات وبناء غيره تليق بكرامة المواطن المصرى الذى كان يعيش لفترات طويلة داخل القبور والعشش ، تلك الإنجازات غير المسبوقة تؤكد لنا إننا أمام رئيس يحب بلدة وأب لشعبة يحنوا علية ويقسوا علية في فترة.

وقال " لبيب" كنت أتمنى من مرشحى الرئاسة الثلاثة من منطلق الوطنية والظروف التي تمر بها مصر ومنطقة الشرق الأوسط أن كانوا يبادروا بالإعلان عن تنازلهم عن الاستمرار في خوض تلك الانتخابات وتزكية الرئيس السيسى رجل هذه المرحلة الحرجة والملتهبة.

أقول في لغة عفوية كتر خير الرئيس عبد الفتاح السيسى ، على تحملة تلك التحديات الخارجية والداخلية لذلك أنا أؤيدة بكل قوة في تلك الانتخابات بقلبى وعقلى وفكرى واحساسى وضميرى لانة زعيم قادر على إدارة البلاد بكل حكمة قادر على إدارة الملفات الخارجية .

وحول تقييمة للفترة السابقة للرئيس عبد الفتاح السيسى قال " لبيب" لقد ذكرت خلال هذا الحوار حجم الإنجازات التي تحتاج الى سنوات وسنوات حتى يتم إنجازها، لكن للأسف أرى الاعلام لم يكن على قدر المهنية والمسئولية الملقاة علية في إبراز تلك الإنجازات وإعلام الرأي العام بها

وقال " لبيب " في إجابتة على سؤال الدكتورة الإعلامية شاهيناز عبد الكريم حول أداء حكومة الدكتور مصطفى مدبولى وهل كانت مساندة أو عبء على الرئيس السيسى ، حتى لا نظلم تلك الحكومة فهى تطورت جداً والدكتور مصطفى مدبولى رجل يقوم بمجهود جبار ولايمكن مقارنة هذه الحكومة بالحكومات السابقة ، فهذة الحكومة يجب أن نقدم لها كل التقدير والاحترام ، نعم لدينا مشاكل عديدة وقوم الحكومة الحالية بحلها ولكن حتى نكون منصفين من الصعب حل تلك المشاكل في يوم وليلة بنسبة 100%، ولو أن تلك الحكومة أدائها ضعيف كنا سنجد الرئيس السيسى قد قام بتغييرها فوراً.

وحول المبادرات الحكومية الخاصة بتخفيض الأسعار قال " لبيب "أن تخيفض الأسعار لن يتم الابزيادة الإنتاج والتصديرولدينا جيش كبير جداً من الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر والمتوسطة التي يجب مساندتها ودعمها حيث يتجاوز عددها 200 الف مصنع وانشاء لهم مراكز تسويقية في عدد من الدول العربية والافريقية ، نستطيع من خلالهم تعظيم العائد الدولارى الذى ربما يصل الى 32 مليار دولار،محذراً من سقوط 150 ألف مصنع من هولاء في حالة عدم دعمهم ومساندتهم ، كما أكد على ضرورة عدم الاعتماد على الاستيراد الذى يحمل خزانة الدولة بالعديد من الأعباء، وقال نريد من وزارة الصناعة والتجار دور ملموس ووضع اليات عمل خاصة وإن عمليات التصدير المصرية تتم بصورة فردية.

وحول الارتفاعات التصاعدية للدولار قال " لبيب" امس إنخفض الدولار الى 47 جنية وهناك تخفيضات قادمة ، ولكن ما يتم حالياً أعتبة مسكنات ونحن نريد حلول جذرية وهذا لن يأتي الامن خلال التصدير وان نكون دولة مصدرة، ولن نكبر طالما نحن معتمدين على الاستيراد، لابد ان تحتض الدولة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، والرئيس "السيسى " قام في هذا الشأن بالعديد من المبادرات الهامة لهولاء الصناع وهنا لابد من حماية هؤلاء وعمل مجمعات تجارية خرج مصر في العديد من الدول ولدينا شباب عظيم جداً.

وحول دور الاعلام قال " لبيب " الاعلام لدينا يجتهد ولكن ليس بالطريقة الصحيحة ، حتى أنة أصبح البعض منة منبوذ لدى الشعب وللأسف أرى الاعلام غير مساند للرئيس " السيسى " وحتى عند مساندتة لا يساند بفكر الشارع لابد ان يشرح الاعلام للشار ع المصرى لماذا زادت او أنخفضت أسعار السكر والأرز والدولار وماهى الأسباب؟ وما هو المطلوب؟ واطلب من الاعلامإعطاء الامل للمصريين ، بعيداً عن لغة " النكد " التي يستخدمها، عليهم ترجمة تصريحات الرئيس العبقرية الذى يبنى بلد منهارة من 100 عام عشش ،وقبور، وعشوائيات.

وحول ما قدمة الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال الفترة القليلة الماضية للقضية الفلسطينية ورفضة تهجير أبناء غزة الى سيناء قال " لبيب " لذلك أنا قلت خلال هذا الحوار أنة كان لايجب وجود مرشحين أمام فخامة الرئيس " السيسى " خاصة في ظل المرحلة الحرجة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط التى لن يتستطع مواجهتها سوى الرئيس " السيسى "قائلاً التحديات التى تشهدها المنطقة كبيرة جداً، وأرى من وجهة نظرى إن هذه المنطقة سوف تتغير ، وأنا خايف إن مسرح العمليات للقطبين الكبار على مستوى العالم أن تكوم في منطقة الشرق الأوسط، الوضع خطير وكون أنهم يرسلوا حملات طائرات واسلحة وغواصات دول كدة معذرة مش جايين يشربوا " عصير قصب "خاصة وغن انتقالات الجيوش مكلفة جدا ، والمنطقة أصبحت مشتعلة جداً ، اليمن بتضرب- سوريا بتضرب – حزب الله بيضرب – حماس بتضرب – تحركات عسكرية من مصر- الأردن مستعدة بالدبابات – ايران بتضرب – الجزائر – خطف سفن – الأمور اعتقد إن هناك خطة تم إعدادها ربما لا نراها ، لكننا نرى فقط ما يحدث وما تطالعنا بة وسائل الاعلام، لكن أرى في هذا المشهد إن تحرير" القدس " قادم قادم مع فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى حيث كل المؤشرات في حديثة أنة سوف يحرر القدس وانا واثق في كلامة " اللى عاملة مرة يقدر يعملها تانى "، وسيأتى اليوم الذى ستحررفية القدس خاصة وان القضية الفلسطينية تحركت كثيرا كثيراً خلال الفترة الماضية بعد أن شاهدنا البلاد متفقة على شيء واحد وهو دعم القضية الفلسطينية وهناك توحد بدون اتفاق وغضب عربى للاسترداد كرامتنا الضائعة منذ 75 عام وأنا بشاهد الاحداث الجارية والحرب الدائرة بين قوات الاحتلال الاسرائيلى و حماس فأنا فخور برجال حماس وأطفال وشيوخ قطاع عزة وهم يعتزون بأرضهم يملئهم الايمان القوى والصمود أمام الالة العسكرية المتطورة

موضوعات متعلقة