بوابة الدولة
الثلاثاء 28 مايو 2024 03:29 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

المستشار أســـــامة الصعيدي يكتب بعد الاطلاع ” الأمن والأمان في قمة القاهرة للسلام”

أســـــامة الصعيدي
أســـــامة الصعيدي

إنتهت فعاليات قمة القاهرة للسلام والتي استضافتها العاصمة الإدارية الجديدة على أرض مصرنا الحبيبة والتي دعي إليها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي لبحث تطورات ومستقبل القضية الفلسطينية ومناقشة جذور هذا الصراع التاريخي بين الفلسطينيين والإسرائيليين والدفع نحو تفعيل عملية السلام في الشرق الأوسط، وذلك بمشاركة قادة دوليين وإقليميين وعدد من من الشخصيات الإعتبارية في العالم وفي مقدمتهم السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش.
وفي ذات السياق دعونا نستدعي كلمات الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش خلال حديثه أمام معبر رفح الحدودي في مصر بأن مصر هي الدعامة الأساسية بالمنطقة هذا بخلاف الإشادة العالمية لدور مصر وقيادتها وسعيها نحو تحقيق السلام بمنطقة الشرق الأوسط.
وفي ذات السياق أيضاً دعونا نفخر بدور قيادتنا السياسية ممثلة في رئيسها التي تسعى إلى حفظ الأمن والاستقرار بالمنطقة والسعي نحو تحقيق السلام المغلف بالكرامة لهذه القضية التاريخية التي لها علاقة مباشرة بأمن مصر القومي والشرق الأوسط بأكمله بل من وجهة نظري لها علاقة قد تكون غير مباشرة بتحقيق الاستقرار العالمي في العالم بأكمله فهي قضية شائكة تلقي بظلالها على العالم كله من أجل ذلك بات ضرورياً العمل على الوصول لسلام شامل وعادل بالشرق الأوسط، وبات ضرورياً أيضاً الالتزام بأحكام القانون الدولي الإنساني في الظروف الراهنة التي يمر بها الشعب الفلسطيني وتفعيل أحكام اتفاقية جنيف بشأن حماية الأشخاص المدنيين والنساء والأطفال والمرضى وكبار السن وإيصال المساعدات الإنسانية إلى قطع غزة وانهاء دوامة العنف.
وفي النهاية "يجب التأكيد دوماً على كلمات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي بأن مصر تحارب الإرهاب بالنيابة عن العالم، وأن محاولة تصفية القضية الفلسطينية من خلال تدعيم فكرة النزوح وتهجير الفلسطينيين من القطاع إلى مصر يشكل خطراً داهماً على الأمن القومي المصري حيث تتحول من خلاله سيناء إلى قاعدة للإنطلاق بعمليات إرهابية ضد إسرائيل وتتحمل مصر مسؤولية ذلك وهذا ما ترفضه القيادة السياسية ويدعمها في ذلك الموقف الشعبي المصري الذي خرج بالملايين للتعبير عن رفضه هذه الفكرة التي تؤدي إلى فوضى في المنطقة والتبعية عدم تحقيق السلام العالمي والجنوح نحو دمار العالم بأكمله"
وفي خاتمة مقالنا تبقى مصر هي صوت السلام في الشرق الاوسط وبوصله الاستقرار في المنطقة، فهي تضحي لحفظ الأمن القومي بالشرق الأوسط، ومن اجل ذلك كان السلام والأمن والكرامة على أرض مصر.

موضوعات متعلقة

أسعار العملات

متوسط أسعار السوق بالجنيه المصرى27 مايو 2024

العملة شراء بيع
دولار أمريكى 47.1237 47.2237
يورو 51.1764 51.3038
جنيه إسترلينى 60.0922 60.2527
فرنك سويسرى 51.5520 51.6897
100 ين يابانى 30.0400 30.1095
ريال سعودى 12.5643 12.5916
دينار كويتى 153.5375 153.9134
درهم اماراتى 12.8284 12.8591
اليوان الصينى 6.5054 6.5195

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 3,543 شراء 3,566
عيار 22 بيع 3,248 شراء 3,269
عيار 21 بيع 3,100 شراء 3,120
عيار 18 بيع 2,657 شراء 2,674
الاونصة بيع 110,183 شراء 110,894
الجنيه الذهب بيع 24,800 شراء 24,960
الكيلو بيع 3,542,857 شراء 3,565,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى