الرئيسية / سياسة / بعد مقتل 12 جنديا بسيناء.. مركز بحوث أمريكي يحذر من خطر حركة “حماس” علي مصر ويتهمها بمساعدة جماعة أنصار بيت المقدس

بعد مقتل 12 جنديا بسيناء.. مركز بحوث أمريكي يحذر من خطر حركة “حماس” علي مصر ويتهمها بمساعدة جماعة أنصار بيت المقدس

%d8%b3%d9%8a%d9%86%d8%a7%d8%a1

 

كتب – جمال عصام الدين

في تقرير أصدره أمس الإثنين 17 أكتوبر أعتبر مركز البحوث الأمريكي “هنري جاكسون سوسايتي” المقرب من الحزب الديمقراطي الأمريكي الحاكم أن حركة حماس التى تسيطر علي قطاع غزة أصبحت تشكل تهديدا خطيرا علي أمن مصر القومي. وقال تقرير المركز الذي يرأسه السيناتور الأمريكي الأسود المعروف “هنري جاكسون” أن مصر شهدت في الأونة الأخيرة تطورات أمنية يجب الإلتفات إليها و التى تتمثل في مقتل حوالي 12 جنديا بالقرب من معبر رفح الحدودي بين سيناء وغزة.

وقال التقرير أن هذا التطور جاء بعد أن ساد اعتقاد في الأونة الأخيرة أن الجيش المصري قد تمكن من القضاء علي أغلب الحركات الإرهابية في شمال سيناء وخصوصا حركة “أنصار بيت المقدس” ولكن يأتي التطور الأخير لكي يبرهن علي أن الحركة مازالت تتلقي عونا من جهات خارجية لتنفيذ هجماتها الإرهابية ضد مصر وأمنها القومي وخصوصا من حركة حماس في قطاع غزة.

وقال التقرير أن الأهتمام الغربي والعالمي مازال منصبا علي مواجهة حركة داعش الإرهابية في سوريا والعراق و ليبيا و لكن هناك تجاهل لمخاطر هذه الحركة في شبه جزيرة سيناء المصرية. وبالتالي يدعو التقرير إلي أن تتوسع الإستراتيجية الغربية وتمتد لمواجهة حركة أنصار بيت المقدس في شبه جزيرة سيناء.

وقال التقرير أن حركة أنصار بيت المقدس قامت في نوفمبر 2014 بقطع علاقاتها مع تنظيم القاعدة الإرهابي وأعلنت عن ولائها لحركة داعش – أو تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق  – وأعترفت بقائدها أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين. وفي أعقاب ذلك أعلنت الجماعة عن قيام ما أسمته ولاية سيناء وقامت بتوسيع عملياتها وطموحاتها في شبه الجزيرة.

وأضاف التقرير أنه رغم أن الجيش المصري قام بعمليات مواجهة شاملة لحركة أنصار بيت المقدس الإرهابية علي نطاق واسع إلا أن هذه الحركة استطاعت الصمود والاستمرار في تنفيذ  سلسلة من العمليات الناجحة في المدن المصرية الكبري وكان آخرها في أكتوبر 2015 عندما استطاعت اسقاط طائرة ركاب روسية فوق شبه جزيرة سيناء من خلال عمل إرهابي خطير.

وأعتبر التقرير أن هناك دلائل متزايدة علي أن حركة حماس التى تسيطر علي قطاع غزة الفلسطيني يقوم بتقديم الدعم لحركة بيت المقدس الإرهابية مما يمكنها من الإستمرار في عملياتها. وقال التقرير أنه بات معروفا قيام عدد من الشخصيات التابعة للجناح العسكري لحركة حماس باختراق الحدود و العبور لشمال سيناء لتقديم السلاح والتدريب لعناصر أنصار حركة بيت المقدس. كما كشف التقرير علي أن حركة حماس قامت بنقل عدد من مسلحي حركة انصار بيت المقدس ممن أصيبوا في المواجهات مع الجيش المصري إلي مستشفيات قطاع غزة لتلقي العلاج الطبي.

وفي الختام أعتبر التقرير أنه منذ صيف 2016 نجح الجيش المصري في تحقيق تقدم كبير في تحطيم امكانيات حركة انصار بيت المقدس و تدمير قدراتها الإرهابية بحيث لا تتمكن الجماعة الأن من تنفيذ أى عمليات في العمق المصري و تكبد خسائر جسيمة عند قيامها بأى عمل ارهابي في سيناء. ومع ذلك – قال التقرير – فإن خطر تمكن هذه الجماعة من استعادة قوتها مرة أخري مازال مطروحا وخصوصا بعد تمكنها من قتل 12 جنديا مصريا يوم الجمعة الماضي 14 أكتوبر.

ودعا التقرير مرة أخري الدول الغربية الكبري وعلي رأسها الولايات المتحدة إلي ضرورة الاهتمام بما يجري في شبة جزيرة سيناء وليبيا و اعادة تركير الضوء علي ضرورة مواجهة العمليات الإرهابية هناك ، مع فرض عقوبات علي حركة حماس لمنعها من تقديم الدعم اللازم لجماعة أنصار بيت المقدس الإرهابية .

 

شاهد أيضاً

الإجراءات القانونية لتسوية المنازعات الخاصة بالتأمينات الاجتماعية والمعاشات

كتب-عوض العدوي حدد قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات، الصادر بالقانون رقم 148 لسنة 2019، آليات لتسوية …