الأربعاء 5 أكتوبر 2022 02:35 مـ 10 ربيع أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية
وزير الشباب والرياضة يشهد ندوة حوارية حول الاستثمار الرياضى ودوره فى التنمية الاقتصادية والاجتماعية الأحد المقبلإصابة ربة منزل بحروق عقب إشعالها النيران فى مسكن الزوجية بالإسكندريةإخلاء سبيل 7 متهمين بإساءة استخدام مواقع السوشيال ميديا بضمان محل الإقامةجنايات الزقازيق ترسل أوراق قضية قاتل الطالبة سلمى بهجت للمفتىتقرير لـ ”إريكسون” يؤكد أن الإتصال الخلوي يمكنه معالجة الطلب المتزايد على الكهرباءالسجن 10 سنوات لشخص بتهمة تهديد فتاة مقابل دفع مبلغ مالى بسوهاجالعثور على جثة سيدة ملقاة بترعة الإبراهيمية بمركز مغاغة بمحافظة المنياسامي نصر الله ذكرى أكتوبر تهل على الوطن وسط حياة كريمة وإنجازات خالدةثقافة المنيا تقدم تبلوهات غنائية راقصة تحاكى التراث بملوىالنائب أمين مسعود : انتصارات اكتوبر أعادت لمصر والأمة العربية كرامتها وهيبتهاالعاملين بالبناء والأخشاب في ذكرى نصر أكتوبر: القوات المسلحة لا زالت تقدم أروع المثل في التضحية والفداءرئيس الشيوخ يرفع الجلسة العامة حتي 10 أكتوبر .. ويهنئ النواب الفائزين فى انتخابات اللجان

هواوي تكنولوجيز تحتفل بتخريج الدفعة الثامنة من برنامجها التدريبي ”بذور من أجل المستقبل”

تخرج دفعة هواوى
تخرج دفعة هواوى

احتفلت شركة هواوي تكنولوجيز، الرائدة عالميًا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بتخريج دفعة جديدة من الطلاب المشاركين في النسخة الثامنة من برنامجها التدريبي الرائد "بذور من أجل المستقبل"، لتدريب الطلاب على مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. يأتي البرنامج التدريبي بالتعاون مع شركاء النجاح: وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وذلك في إطار دعم الشركة لاستراتيجية التحول الرقمي وتمكين الشباب؛ تماشيًا مع رؤية مصر 2030.

على مدار 8 أيام، تعاونت هواوي مصر مع مؤسسات الدولة العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث ضم البرنامج مجموعة من الطلاب المشاركين من مبادرة بناة مصر الرقمية، ومركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال (TIEC) التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا"، إلى جانب مجموعة من الطلاب المتفوقين من الجامعات المصرية المشاركين في مسابقة هواوي العالمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات "ICT Competition".

وفرت هواوي للشباب المشارك مواد تدريبية عملية في مجالات الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء والأمن السيبراني، علاوة على برامج في القيادة وتطوير الذات لتمكينهم من مواجهة التحديات من خلال تعزيز العمل الجماعي بين الطلاب من مختلف الدول، بجانب أنشطة التبادل الثقافي والمعرفي بما في ذلك التعرف على الثقافة والفنون الصينية. تأتي هذه الجهود في إطار استراتيجية هواوي مصر لتمكين الشباب من خلال تطوير مهاراتهم وبناء قدراتهم الرقمية وتأهيلهم لمتطلبات سوق العمل، وترسيخ ثقافة الابتكار ونهج التفكير المستقبلي لدى الشباب.
وتشهد نسخة هذا العام من البرنامج عودة مبادرة Tech4Good للسنة الثانية على التوالي، وهو برنامج تنافسي يتيح للطلاب المشاركين التعرف على طرق الاعتماد على مهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي يكتسبونها خلال البرنامج بهدف مواجهة التحديات الاجتماعية المعاصرة.
وكان الفريق الفائز قد اقترح تطبيقًا ذكيًا لتحسين نوعية الحياة للمرضى ممن يعانون من مرض الزهايمر عبر تيسير الأنشطة اليومية وضمان وسائل سلامتهم الشخصية، وذلك باستخدام تكنولوجيا إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، من خلال إطلاق إنذار واضح لمرافقي المرضى لتفادي الكوارث المحتملة.

وقد حضر الحفل الختامي للبرنامج التدريبي كل من المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"؛ وجانشانغ تشاويانغ، الوزير المفوض بالسفارة الصينية؛ و جيم ليو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر؛ والدكتورة هدى بركة، مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات التكنولوجية؛ والدكتور هشام فاروق، مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي للتحول الرقمي نيابة عن الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالى والبحث العلمى ؛ و مابن، الرئيس التنفيذي للعلاقات الحكومية والاتصال الاستراتيجى شركة هواوي مصر.

في كلمته التي ألقاها خلال الحفل، هنأ المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا"، خريجي البرنامج والفائزين في المسابقة، مؤكدًا على حرص الهيئة على الاستثمار في العنصر البشري باعتباره ثروة قومية لمصر، قائلًا: "تتسق منظومة هواوي لبناء القدرات ومنها برنامج بذور من أجل المستقبل مع مساعي وجهود "إيتيدا" لبناء القدرات الرقمية للشباب المصري وتمكينه للاستفادة والمشاركة في روافد اقتصاد المعرفة ومنها مجال العمل المهني الحر، أو الحصول على فرص عمل في شركات تكنولوجيا المعلومات المحلية أو العالمية، أو تحفيز الفكر الريادي والابتكاري لإنشاء شركات ناشئة". وأضاف أن الهيئة تتطلع إلى مواصلة التعاون مع كافة الشركاء من القطاع الخاص ومن ضمنهم شركة هواوي للوصول إلى أكبر عدد من الشباب في كل أنحاء مصر، مشيرًا إلى أن مصر تتميز عن غيرها بوفرة الخريجين الجامعيين والذين يتخطى عددهم 600 ألف سنويًا، من بينهم 60 ألف خريج متخصص في مجال تكنولوجيا المعلومات.

فيما أشاد السيد/ جانشانغ تشاويانغ، الوزير المفوض بالسفارة الصينية: بالعلاقات المصرية الصينية والجهود التي تبذلها هواوي لتمكين الشباب المصري وبناء قدراتهم، قائلًا: "تصادف النسخة الثامنة من برنامج هواوي "بذور من أجل المستقبل" مرور 66 عامًا على تدشين العلاقات المصرية الصينية، والتي تمر بأفضل مراحلها في هذه الفترة مع زيادة الثقة السياسية المتبادلة بين الصين ومصر، بما يحقق التعاون والتواصل الثقافي والإنساني للمضي قدمًا نحو بناء مجتمع أفضل."
وأضاف السيد/ جانشانغ: "وإذ تشارك الشركات الصينية العاملة في السوق المصري في مسيرة البناء والتنمية، تضطلع أيضًا بمسؤوليتها المجتمعية لخدمة مصلحة الشعب المصري. وتأتي هواوي في مقدمة هذه الشركات؛ حيثما توفر فرص ثمينة للطلاب من أجل التعلم والتدريب في مجالات التكنولوجيا والعلوم المتقدمة، إلى جانب إثراء الجانب الثقافي والمعرفي لقدح شرارة الإبداع والابتكار لديهم؛ بما يساهم في دعم رؤية مصر الرقمية وتعزيز التعاون وتنمية العلاقات الصينية المصرية."
وشدَّدت الدكتورة/ هدى بركة، مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات التكنولوجية، على الدور المهم الذي يلعبه الشباب في تحقيق مسيرة التحول الرقمي في مصر، قائلة: "إن التحول الرقمي استراتيجية قومية من شأنها رسم مستقبل مصر، إننا ندرك جميعًا أن بناء القدرات وصقل المواهب المبدعة ضرورة لنمو وتطور صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وبناء المجتمع الرقمي. وإنه لمن دواعي سروري مشاركة 32 طالبًا من مبادرة بناة مصر الرقمية في المبادرة العالمية "بذور من أجل المستقبل" هذا العام. وأود أن أعرب عن تقديري للجهود التي تبذلها هواوي فى بناء المهارات المصرية الرقمية التى من شأنها المساهمة في بناء مصر الرقمية."
ونيابة عن الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي.. أكد الدكتور/ هشام فاروق، مساعد الوزير للتحول الرقمي، على حرص الوزارة على تعميق أواصر التعاون مع القطاع الخاص لدعم الطلاب المصريين للمنافسة في الأسواق العالمية، قائلًا: "نتعاون مع هواوي على كافة المستويات بدءًا من تطوير البنية التحتية للجامعات المصرية؛ وتوفير المواد التدريبية العملية والبرامج التدريبية للخريجين والمتفوقين من أبنائنا الطلاب مثل برنامج "بذور من أجل المستقبل". إذ تتميز مبادرات هواوي باحتوائها على كل أصحاب المصلحة مثل: الجانب الحكومي والأكاديمي متمثلًا في الوزارات المختلفة والجامعات، والجانب الصناعي متمثلًا في الشركات العاملة في المجال، والمستفيدين من الطلاب؛ مما يضمن نجاح هذه المبادرات. وإننا نتطلع إلى مواصلة مثل هذه المبادرات والبرامج التدريبية لتأهيل الشباب المصري للمنافسة في الأسواق العالمية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات."

ومن جانبه عبَّر جيم ليو، الرئيس التنفيذي لهواوي مصر، عن سعادته بتخريج دفعة جديدة من برنامج "بذور من أجل المستقبل"، ومؤكدًا على دعم الشركة لجهود تمكين الشباب في مصر، قائلًا: "يعد برنامج "بذور من أجل المستقبل" واحدًا من أبرز مبادرات هواوي واستثماراتها في أكثر من 137 دولة حول العالم، ونحن حريصون على تنفيذه في مصر إنطلاقًا من إلتزامنا برعاية مواهب تقنية المعلومات والاتصالات الوطنية وتطوير قدراتهم على أحدث التوجهات والتقنيات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لاسيما وأنهم قادة المستقبل في هذه المجالات، وسيلعبون دورًا رائدًا في دعم الاقتصاد الرقمي وبناء مصر الرقمية. ومنذ بدء برنامجنا التدريبي "بذور من أجل المستقبل" في مصر عام 2015، حرصنا على تعميق أواصر التعاون مع شركائنا من الحكومة ومؤسساتها لضم أكبر عدد من الشباب لإعدادهم للمستقبل الرقمي الذي تسعى الدولة إلى تشكيله، وذلك بالتماشي مع رؤية التنمية المستدامة مصر 2030."

هواوي

وأوضح مابِن، الرئيس التنفيذي للعلاقات الحكومية والاتصال الاستراتيجي بشركة هواوي مصر، قائلًا: "فخورون بنجاحنا المستمر في دعم بناء القدرات للشباب المصري من خلال برنامج "بذور من أجل المستقبل"، والذي يعد أحد المحاور الأساسية لشركة هواوي. ونعمل من خلال شراكتنا المثمرة والتعاون الوثيق مع الحكومة المصرية على توسيع النظام البيئي لبناء القدرات بهدف تأهيل خريجي البرنامج لمتطلبات سوق العمل إلى جانب توفير فرص وظيفية لهم، بما يساهم في تحويل مصر إلى مركز إقليمي في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذي يدعم استراتيجية التحويل الرقمي وتمكين الشباب المصري."
يذكر أن هواوي مصر تعمل من خلال نظام بيئي متكامل لتعزيز المواهب الرقمية بغرض تحويل مصر إلى مركز إقليمي في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. إذ تحرص الشركة على تنظيم عدد من المبادرات مثل: "بنك القدرات" و"سفراء هواوي"، إلى جانب كونها عضوًا فاعلًا في مبادرة "بناة مصر الرقمية" و"أشبال مصر الرقمية"، وذلك في إطار تعاونها الراسخ مع الحكومية المصرية لإعداد جيل من الشباب قادر على بناء مصر الرقمية ورفع الوعي الرقمي في المجتمع لتشكيل مستقبل مستدام؛ دعمًا لرؤية مصر 2030.

هواوي

موضوعات متعلقة