الإثنين 5 ديسمبر 2022 10:21 صـ 12 جمادى أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة: ترشيحي من السيد الرئيس لتولي حقيبة وزارة الهجرة وسام على صدري

السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة
السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة

انتهت السفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم الأحد، من أداء اليمين الدستورية أمام السيد رئيس الجمهورية لتولي حقيبة وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج.

وأعربت وزيرة الهجرة الجديدة عن سعادتها بترشيحها لتولي مسئولية وزارة الهجرة وهذا الملف الهام في ظل عهد الجمهورية الجديدة، قائلة "إن ترشيحي من رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء هو وسام على صدري في هذه المرحلة الراهنة التي تحتاج إلى الكثير من الجهد والتعاون فيما بين مؤسسات الدولة لصالح المواطن المصري في الداخل وفي الخارج".

كما تقدمت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، بخالص الشكر للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة السابقة، على ما بذلته من جهد دؤوب وما حققته ووزارة الهجرة من إنجازات خلال فترة عملها، مؤكدة أنها ستبني على تلك المجهودات بمزيد من العمل والمثابرة، لخلق الكثير من البرامج المتطورة الموجهة لصالح المصريين بالخارج، ضمن استراتيجية عمل حديثة تراعي البعد السياسي والثقافي والاقتصادي لمواطنينا بالخارج، بهدف دعم علاقة أبناء الوطن في الخارج ببلدهم الأم.

وأشارت السفيرة سها جندي إلى أنه سيتم العمل على إجراء جولات وزيارات خارجية للتعرف على احتياجات الجاليات المصرية في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها العالم أجمع بما فيها الجوائح والحروب والتغير المناخي، وإعطاؤهم المزيد من المحفزات والتيسيرات التي تمنحهم الاطمئنان على مستقبلهم كذلك في التعامل مع دولتهم من مشروعات واستثمار وإسكان وغير ذلك.

وأكدت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة على أن المواطن المصري بالخارج هو خط الدفاع الأول لمصر والحامي الأول لمصالحها خارجيا، فالمواطن المصري بالخارج مدرك تماما لكافة التحديات التي تواجهنا وقادر على نقلها كسفير لمصر بصورة صحيحة لدول العالم، موضحة أن ملف الجاليات المصرية بالخارج هو شغلنا الشاغل وهناك حاجة لتعزيز ربطهم بالوطن، وليس فقط الجاليات من الرعيل الأول بل الأجيال الأول والثاني والثالث، أي الآباء والأبناء والأحفاد فجميعهم يحتاجون لبرامج مهمة بما لهم من أهداف وطموحات مختلفة.

وتابعت وزيرة الهجرة أن هذا العالم الجديد يحتاج إلى المزيد من الأفكار خارج الصندوق، وسعيدة أنني في أول أيام تولي منصبي أن أحضر المؤتمر الثالث للكيانات المصرية بالخارج المنعقد الآن والذي كانت قد دعت إليه الوزيرة السابقة السفيرة نبيلة مكرم، وهي فرصة مهمة حتى ألتقي ممثلي الجاليات المصرية للتعرف عليهم وعلى مشاكلهم والاستماع إلى أفكارهم ومقترحاتهم التي من شأنها تعزيز علاقتهم بالوطن وحتى أعطيهم رسالة بأن مصر تقف بجانبهم ومعهم أينما كانوا، والدولة داعمة لهم بكافة شرائحهم.

واختتمت وزيرة الهجرة كلمتها بالتعبير مجددا عن سعادتها بتواجدها في هذه الوزارة الهامة، كما وعدت بأن تقدم كل ما في وسعها وأكثر، بالتعاون مع فريق متميز من العاملين بالوزارة الذين يسعون دائما لتلبية كافة احتياجات مواطنينا بالخارج.