الأربعاء 28 سبتمبر 2022 02:49 مـ 3 ربيع أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

صوامع الشرقية استقبلت اليوم 3طن قمح فقط

أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن ما تم توريده اليوم الثلاثاء الموافق الثانى من شهر اغسطس 2022 من الأقماح بلغ (٣) طن و (١٩٥) كيلو قمح وبلغ توريد القمح من بداية الموسم حتى الأمس (٦٢٩٩٨٩) طن و (٠٦٣) كيلو قمح ليصل اجمالي كمية الأقماح المحلية الموردة حتى اليوم (٦٢٩٩٩٢) طن (٢٥٨) كيلو قمح مشيراً إلى أن إجمالي المساحة المزروعة بمحصول القمح هذا الموسم بنطاق دائرة محافظة الشرقية بلغت (423) ألف (222) فدان تكفي لتخزين احتياجات المحافظة من القمح لهذا العام.

وقالت الدكتورة اسماء عبد العظيم المتحدث الرسمى عن محافظة الشرقية والمستشار الاعلامى للدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن الدكتور المحافظ أشار إلى استمرار عمل اللجنة المشكلة للتفتيش والمرور على الصوامع والشون المطورة للوقوف على مدى جاهزيتها وإستقبالها للأقماح الجديدة والتأكد من مراعاتها لكافة الإشتراطات اللازمة لعملية التخزين بطريقة سليمة وصحية.

وشدد المحافظ على أهمية التأكد من تمهيد الطرق المؤدية لشون وصوامع وهناجر التخزين بأنحاء المحافظة لتيسير الوصول اليها بسيارات القمح الذى يتم توريده، مؤكداً على ضرورة استمرار التنسيق والتعاون بين كافة الأجهزة للتعامل فوراً لإزالة أية معوقات قد تطرأ أثناء عمليات التوريد للمحصول علي مستوى المحافظة.

ناشد المحافظ المزارعين بالإلتزام بتوريد القمح للصوامع والشون المطورة والمخصصة لهذا الغرض منعاً لحدوث فاقد مؤكداً أن الدولة لا تدخر جهداً في الإهتمام بالمزارعين وتقديم كافة التيسيرات لهم منذ بداية الحصاد وحتى توريد المحصول.

ومن ناحية اخرى كان الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية قد أكد فى وقت سابق أنه تنفيذًا لتعليمات الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية ونظرًا لإنخفاض كميات الأقماح المحليه الموردة موسم 2022 فقد تقرر غلق كافة المواقع التخزينية مع الإستمرار في توريد القمح للمواقع التاليه فقط (صومعة الحسينيه - صومعة ابوحماد - شون (منيا القمح / الهجارسة / القرين بنك) - مراكز تجميع (الغابة / ابراهيم حسن / حوض الطرفا) - مطاحن ).

وأكد استمرار استقبال أطنان القمح المحصودة في الصوامع والشون سابقة الذكر من جميع انحاء المحافظة وناشد المحافظ المزارعين بالإسراع في توريد القمح إلي الأماكن المخصصة لذلك للحفاظ عليه من الإهدار أو التلف وحفاظًا على الأمن الغذائي للمواطنين بإعتباره المحصول الإستراتيجي الأول للمحافظة.