الإثنين 26 سبتمبر 2022 05:35 مـ 1 ربيع أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية
حمودة والسلال يهنئان السعوديه بالعيد الوطنيمحافظ أسيوط يستعرض المشروعات القومية ومشروعات حياة كريمة بالمحافظةالأمم المتحدة تدين استخدام الأسلحة الثقيلة وترويع المدنيين باشتباكات الزاويةموعد مباراة إنجلترا ضد ألمانيا فى دوري الأمم الأوروبية والقناة الناقلة22 الف مشجع وكود الفيفا .. رياضة النواب تكشف ملامح انشاء استاد المصريوزيرة التضامن تشهد الاحتفال بنجاح مشروع ”بنت الملك”ارتفاع ضحايا انقلاب قارب في بنجلاديش إلى 41 قتيلابلينكن: الولايات المتحدة حريصة على العمل مع الحكومة الإيطالية بشأن احترام حقوق الإنسانالكرملين يصف الهجوم المميت على مدرسة روسية بأنه عمل إرهابيوزير التربية والتعليم يشارك فى حفل تكريم الفائزين في مسابقة التظاهرة الثانية للأسبوع العربي للبرمجة ”الذكاء الاصطناعي وحماية البيئة”المنتخب المصري يختتم استعداداته اليوم لمواجهة ليبيريا الوديةنائب رئيس الإسماعيلي: خطوات جادة نحو تنمية الموارد الذاتية لمواجهة الأزمات المالية

ماكرون مهاجما رئيس وزراء بريطانيا: التواصل بين المسئولين لا يتم عبر تويتر

ماكرون
ماكرون

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن استغرابه بسبب سلوك بريطانيا في ملف الهجرة غير الشرعية عبر مضيق المانش، داعيا لندن إلى "التعاون على نحو جاد" في التعامل مع هذا التحدي.

جاء تصريح الرئيس الفرنسي هذا بعد نشر حكومة المملكة المتحدة رسالة بعث بها رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى ماكرون، انتقد فيها طريقة تعامل حكومة باريس مع تدفق المهاجرين عبر أراضيها إلى المملكة المتحدة، ودعا فرنسا إلى إعادة استقبال المهاجرين الذين نجحوا في عبور بحر المانش ووصلوا إلى بريطانيا.

وقال ماكرون، أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده في روما اليوم الجمعة مع رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي، إن "أساليب لندن غير الجدية تستدعي الاستغراب"، قائلا إنه "لا يجوز أن يجري التواصل بين مسؤول وآخر بخصوص مسائل كهذه عبر "تويتر" وعبر نشر رسائل".

وشدد ماكرون على أن المهاجرين لا يرغبون في البقاء بفرنسا بل يسعون إلى الوصول إلى بريطانيا بأي ثمن، مضيفا: "الرد الحقيقي يجب أن يتمثل بالتعاون الجاد بغية القضاء على شبكات تهريب المهاجرين".

تصاعدت الخلافات بين لندن وباريس بشأن ملف الهجرة بعد غرق 33 مهاجرا حاولوا اجتياز قناة المانش للوصول إلى بريطانيا قبالة سواحل فرنسا في وقت سابق من الأسبوع الجاري، في أسوأ حادث من نوعه.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة إن حادث غرق 33 شخصا قبالة سواحل كاليه خلال رحلة هجرة غير شرعية، يمثل أكبر خسارة في الأرواح في القناة التى تقع بين فرنسا وبريطانيا، منذ أن بدأت في جمع البيانات في عام 2014.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه "أصيب بالصدمة والذهول والحزن العميق" ، وتعهد بألا يدخر وسعا لوقف من أطلق عليهم "عصابات الاتجار بالبشر التي تفلت من القتل"، بعد أن ترأس اجتماع كوبرا الطارئ بشأن هذه القضية مساء الأربعاء.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه لن يسمح للقناة بأن تصبح "مقبرة" وتعهد بمعرفة من المسؤول.