السبت 2 مارس 2024 06:31 مـ 21 شعبان 1445 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

”الشفافية الدولية”: 23 دولة إفريقية تحرز تقدمًا على مؤشر مُدركات الفساد لعام 2023

منظمة الشفافية الدولية
منظمة الشفافية الدولية

أفادت منظمة الشفافية الدولية، ومقرها العاصمة الألمانية برلين، بأن 23 دولة إفريقية من أصل 54 دولة أحرزت تقدما على مؤشر مُدركات الفساد للمنظمة خلال العام الماضي 2023.

وأوضح تقرير المنظمة بشأن مُدركات الفساد للعام الماضي، نُشر حديثا، بأن من بين الدول الإفريقية الـ 23 التي أحرزت تقدما على المؤشر تأتي: سيشل وكاب فيردي (الرأس الأخضر) ورواندا وموريشيوس وكوت ديفوار.

وأشار التقرير إلى أن الدول الخمس سالفة الذكر سجلت موقعا متقدما في الترتيب الإفريقي من حيث الدرجات على المؤشر (والتي تبدأ من صفر إلى 100)، فيما سجلت غينيا الاستوائية وجنوب السودان والصومال أسوأ درجات على المؤشر.

وذكرت المنظمة غير الحكومية في تقريرها: "إن معظم الدول الإفريقية لم تراوح مواقعها على المؤشر، ومازالت النتيجة الإجمالية ضعيفة".

وذكرت أنه على المستوى الإقليمي: "حققت 90% من دول إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى درجة أقل من 50 على المؤشر. لكن لوحظ إحراز تقدم كبير في دول مثل سيشيل وأنجولا وكوت ديفوار.. وكمثال إيجابي، واصلت كوت ديفوار على مدار العِقد الماضي تحسين موقعها على المؤشر".

وأضافت أن الدول الإفريقية الـ 23 التي أحرز تقدما على مؤشر مُدركات الفساد العام الماضي نفذت حزمة من الإصلاحات على مدار السنوات الماضية؛ الأمر الذي مكنها من تحقيق هذه النتيجة.

وعلى سبيل التوضيح، أشارت المنظمة إلى أن كوت ديفوار قامت بإجراء تعديلات تشريعية تجبر كبار المسئولين، على سبيل المثال، على الإفصاح عن ممتلكاتهم. وفي عام 2023، دشنت كوت ديفوار أيضا منصة رقمية مخصصة للإبلاغ عن المخالفات؛ من أجل تشجيع المواطنين على إدانة أعمال الفساد التي يكون تأثيرها على الاقتصاد كبيرا.

ووفقا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية والبنك الإفريقي للتنمية؛ فإن مخاطر المخالفات والفساد تعيق الحصول على معدلات استثمار مرتفعة. ففي عام 2015، قدر البنك الإفريقي للتنمية خسائر إفريقيا السنوية بسبب الفساد بحوالي 148 مليار دولار أمريكي.