الجمعة 30 سبتمبر 2022 08:40 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية
بايدن: تهديدات بوتين لن ترهب الأمريكيين وسندافع عن كل حلفائنا فى الناتو”الداخلية” تعيد 3 أطفال مفقودين لوالديهم بعد العثور عليهم بجوار حديقة الحيوانأحزاب الحوار الوطنى: لسنا أحزاب سلطة.. والشارع ينتظر مخرجات الحوار في أسرع وقتمدارس الخليفة والتبين ينتهيان من تجهيزات العام الدراسي الجديدالطقس غدًا.. «الأرصاد»: أجواء شديدة الحرارة والعظمى بالقاهرة 36الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء.. تضمن قرارات ولقاءاتسامي نصر الله: صرف 33 مليار جنيه لدعم الصادرات يحافظ على دوران عجلة الإنتاجمجموعة السبع ”لن تعترف أبدًا” بضم روسيا أربع مناطق أوكرانيةوزير الطيران المدني يصل مونتريال لرئاسة الوفد المصري باجتماعات الجمعية العامة للمنظمة الدولية للطيرانبعد إصدار القانون.. شروط التبرع بالأعضاء البشرية وإجراءات تسجيلها في الشهر العقاري والفئات المحظور تبرعهابعثة ”‏الخماسي” الحديث تطير إلى بولندا للمشاركة ببطولة العالم تحت 21 سنةمترو الأنفاق: رفع حالة الطوارئ استعدادًا لبداية العام الدراسي الجديد غدا في المدارس والجامعات

الإسكان: الانتهاء من 10 أبراج تضم 1200 وحدة سكنية في مشروع القاهرة التاريخية

القاهرة التاريخية
القاهرة التاريخية

قال المهندس عمرو خطاب المتحدث باسم وزارة الإسكان، إن مشروع القاهرة التاريخية عبارة عن عدة مشروعات ضخمة، بداية من تطوير ميدان التحرير ومنطقة مثلث ماسبيرو، موضحًا: "نحن الآن على مشارف الانتهاء من المراحل الأولى من المنطقة التاريخية، وأهالينا الذين كانوا يعيشون فيها سيعودون إليها بداية من الشهر المقبل، وهناك 10 أبراج فيها 1200 وحدة سكنية، ونحن الآن في مراحل الإنهاء".

وأضاف خطاب في مداخلة هاتفية مع الإعلامية قصواء الخلالي، مقدمة برنامج في المساء مع قصواء، على قناة cbc: "هناك مشروع سور مجرى العيون وهو مكان تاريخي وفيه أثر تاريخي، والاستفادة منه بدمج المنظومة الجديدة، وتطوير المكان بمنطقة سكنية ومنطقة ترفيهية ومولات تجارية تخدم المكان السياحي وأهل المنطقة ويتم استخدامها بالصورة الحضارية المرجوة التي كانت مطلوبة في القاهرة، ونسبة التنفيذ تخطت في المنطقة السكنية 75%، وتخطى المول التجاري نسبة الـ55%، ونحن الآن في مرحلة متقدمة من المرافق".

وتطرق المتحدث باسم وزارة الإسكان، إلى مشروع التجلي الأعظم، لافتًا إلى أن أنظار العالم تتجه إلى هذا المشروع على المستوى الثقافي، وهو ما يتم رصده عن طريق الميديا الأجنبية بشكل قوي جدا: "المنطقة فيها آثار دينية، وتحتوي على حدث متعدد الثقافات، ونزود فيه الخدمات حتى يكون هناك استفادة مصرية وعالمية، حيث يجرى تزويده بمرافق حديثة وتطوير البنية التحتية، بالإضافة إلى مركز للزوار يختلف عن المركز القديم الذي جرى تطويره، وتم تطوير منطقة إسكان بدوي هناك وجرى تزويدها بمنطقة سكنية جديدة تستوعب كثافة سكنية لأهل المكان والزوار، بالإضافة إلى التأمين وأعمال لاند سكيب متطورة متوافقة مع النسق الطبيعي".

موضوعات متعلقة