الإثنين 26 سبتمبر 2022 12:58 صـ 29 صفر 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية
ماجد الفقي: انعقاد الحوار الوطني في هذا التوقيت يؤكد صدق نوايا القيادة السياسية للدفع بحقوق الإنسانإدارة الحوار الوطني تستعرض آراء عدد من الكتاب”المالية” تكشف تفاصيل رد الضريبة: نظام عالمي متعارف عليهالداخلية: حقيبة الإسعافات والمثلث وطفاية الحريق إجباريةارتفاع أعداد ضحايا ومصابي انفجار جسم غريب في السويس190 بدلا من 1040 جنيها.. تفاصيل تعديل رسوم شركة آمان في وحدات المرورالاتحاد السكندري يواصل استعداداته للموسم الكروي الجديددوري الأمم: كرواتيا إلى نصف النهائي والدنمارك تلحق الخسارة بفرنساالمتغيرات المناخية والحد من أضرارها.. لقاء توعوي لجمعية المرأة والتنمية بالإسكندرية بمشاركة هيئة الأمم المتحدة للمرأة وهيئة اليونيسيف”رانيا الهادى سالم ” وكيلاً لكلية التربية للطفولة المبكرة لشئون الدراسات العليا والبحوث بجامعة الزقازيقالنائب العام يأمر بإحالة المتهم بقيادة سيـارة تحت تأثير مخدر بطريق السـويس إلى الجناياتالهيدبي .. حي السيده زنيب يتزين بشوادر حلوي المولد النبوي الشريف

الدعم بالحب.. جورجينا تواسى رونالدو بعد أحزان وداع اليورو: الكبرياء المطلق

رونالدو وجورجينا
رونالدو وجورجينا

حرصت عارضة الأزياء جورجينا رودريجيز، صديقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب نادى يوفنتوس الإيطالي ونجم منتخب البرتغال على دعم الدون بعد خروج منتخب بلاده أمس من بطولة أمم أوروبا على يد بلجيكا فى المباراة التى جمعتهما فى دور الـثمن النهائى

وأعادت جورجينا نشر بوست رونالدو عبر حسابه على إنستجرام، لتوديع بطولة أمم أوروبا 2020، وعلقت عليها: "الكبرياء المطلق".

وكان قد كتب رونالدو عبر حسابة على إنستجرام، "لم نحصل على النتيجة التى أردناها وتركنا المنافسة فى وقت أقرب مما أردناه، لكننا فخورون برحلتنا، لقد بذلنا جهدا كبيرا لتجديد لقب أبطال أوروبا، وأثبتت هذه المجموعة أنها لا تزال تمنح البرتغاليين الكثير من السعادة".

وأضاف رونالدو في البوست الذى نشره، "كانت جماهيرنا تدعمنا من البداية وحتى النهاية بلا كلل، ركضنا وحاربنا من أجلهم، لنرقي إلى مستوي الثقة الى وضعوها فينا، لم يكن من الممكن الوصول إلى حيث أردنا جميعا ولكن شكرا لكم، ألف مبروك لبلجيكا ونتمنى التوفيق لجميع المنتخبات المتبقية في المسابقة، أما نحن فسنعود أقوي".

وخرج النجم البرتغالي برفقة منتخب بلاده مبكرا من يورو 2020، ويفقد لقبه الذي توج به في نسخة 2016 ورغم تألقه في دور المجموعات وتسجيله 5 أهداف يتصدر بها حاليا ترتيب هدافي المسابقة، لكنه لم يستطع قيادة منتخب بلاده أبعد من الدور الثاني.

وحسب صحيفة، آس الإسبانية، فإن نتائج كريستيانو رونالدو هذ الموسم رفقة يوفنتوس ومنتخب البرتغال قضت على حظوظه الصغيرة للفوز بالكرة الذهبية، وكان آخر تتويج له بالجائزة عام 2017 حين كان لاعبا في ريال مدريد، حيث توج بها للمرة الخامسة في مسيرته.

وتابعت الصحيفة :مع بلوغه 36 عاما يصبح من الصعب أن يقاتل رونالدو للتتويج بالكرة الذهبية في المستقبل.