بوابة الدولة
الثلاثاء 28 مايو 2024 04:07 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

محمود لملوم يكتب: لا داعي للقلق.. الاقتصاد المصري بخير

محمود لملوم
محمود لملوم

يُعاني العالم من كساد اقتصادي، ربما لم يشهده من قبل، وخاصة مع تراجع المدخلات الأساسية للإنتاج، وتراجع الصادرات لمعظم البلدن، بالإضافة لتراجع معدلات النمو في بعض الدول، ولكن مايجعلنا نشعر بالإطمئنان أن الاقتصاد المصري تعافى سريعاً من الأزمات العالمية، وانتصر عليها في الكثير من الأزمات الاقتصادية التي ضربت اقتصاديات العالم، بعد تداعيات كورونا، والحرب الروسية الأوكرانية.
تشكيل العالم من جديد، وانتهاء مفهوم القطب الواحد، أو القوى المسيطرة الوحيدة في العالم، التي كانت تتمثل في الولايات المتحدة الأمريكية، يجعلنا ننظر إلى بدايات جديدة لدول العالم النامي، أمريكا التي شكلت العالم اقتصاديا، وقامت بتقسيمه حسب هواها، مرة تطلق أذرعها الاقتصادية المتمثلة في مراكز الدراسات الخاصو بها، أو المؤسسات الاقتصادية التي تٌقيم الدول حسب الأهواء السياسية، فتجعل المستثمر يهرب من هذه الدولة مرة، لأن التقارير الأمريكية أمدته بدراسات كلها سلبية عن اقتصاد هذه الدولة، وفي نفس الوقت أُعدت هذه التقارير بشكل سياسي واضح، بعيداً عن الحياد.
ورغم المؤشرات التي ذكرها صندوق النقد الدولي عن معدلات النمو العالمي، والتي قال عنها ستشهد تراجعا مقارنة بالعام الماضي من 5.9 % إلى 3.2 لتصل 2.7 % لعام 2023؛ ذكر بنك "جولدمان ساكس" نمو الاقتصاد الصيني بحلول 2075، بناتج محلي يصل لـ 57 تريليون دولار، متفوقاً على الولايات المتحدة الأمريكية، وسيتفوق الاقتصاد الهندي أيضا على الاقتصادي الأمريكي، ليُصبح الاقتصاد الثاني عالميا، ولكن ما علاقة كل ذلك بنا، بربط كل هذه الأمور وانضمام مصر لمجموعة "بريكس" التي شاهدنا ثمارها قبل انضمام مصر رسميا، حيث بلغ حجم التبادل التجاري، والاستثمارت في مصر مع دول البريكس 891.2مليون دولار في العالم المالي 2021-2022، بزيادة تجاوزت 50 بالمائة عن العام السابق، وتصدر الصين وبعدها الهند حجم التبادل التجاري والاستثمار في مصر من المجموعة، وبربط هذه الإحصائيات، وحسب ما قاله تقرير "جولدمان ساكس"؛ من المتوقع صعود الاقتصاد المصري بين اقتصاديات العالم، وسيتفوق على الاقتصاديات الأوربية، بعدما سيصل ناتج مصر المحلي 10 تريليونات دولار، ويحتل المرتبة السابعة عالمياً.
وأضاف أيضا هذا التقرير بأنه بحلول 2050 سيحتل الاقتصاد المصري المركز الـ 12 عالميا، وسيعادل اقتصاد مصر ثلث اقتصاد منطقة اليورو، بينما ذكرت وكالة "فيتش للتصنيف الائتماني" أن الاقتصاد المصري سيتضاعف خلال السنوات الثلاث القادمة، كل ذلك يجعلني أقول أن القادم هو بشرة خير لكل المصريين، وأن الأزمات الماضية خير دليل على نجاح الاقتصاد المصري في التعافي من كل الأزمات العالمية، فلا داعي للقلق.. نحن بخير.

أسعار العملات

متوسط أسعار السوق بالجنيه المصرى27 مايو 2024

العملة شراء بيع
دولار أمريكى 47.1237 47.2237
يورو 51.1764 51.3038
جنيه إسترلينى 60.0922 60.2527
فرنك سويسرى 51.5520 51.6897
100 ين يابانى 30.0400 30.1095
ريال سعودى 12.5643 12.5916
دينار كويتى 153.5375 153.9134
درهم اماراتى 12.8284 12.8591
اليوان الصينى 6.5054 6.5195

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 3,543 شراء 3,566
عيار 22 بيع 3,248 شراء 3,269
عيار 21 بيع 3,100 شراء 3,120
عيار 18 بيع 2,657 شراء 2,674
الاونصة بيع 110,183 شراء 110,894
الجنيه الذهب بيع 24,800 شراء 24,960
الكيلو بيع 3,542,857 شراء 3,565,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى