الجمعة 9 ديسمبر 2022 12:36 صـ 15 جمادى أول 1444 هـ
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرصالح شلبي
مستشار التحريرمحمود نفادي
بوابة الدولة الاخبارية

محافظ الشرقية يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق تمويل مشروعات الإسكان الإقتصادي

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

ترأس الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية اجتماع مجلس إدارة صندوق تمويل مشروعات الإسكان الإقتصادي لبحث ومناقشة عددٍ من الطلبات المقدمة والخاصة بوحدات الإسكان الاستثماري والأولى بالرعاية في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي والمهندسة لبني عبد العزيز نائبي المحافظ والأستاذ سعد الفرماوي السكرتير العام والمهندس محمد الصافي السكرتير العام المساعد واللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية والمستشار زكريا الشافعي المستشار القانوني للمحافظة واللواء محمد محفوظ النجار وكيل وزارة الإسكان والأستاذ عاطف عبد المقصود وكيل وزارة المالية والأستاذ نبيل فاروق رئيس مركز ومدينة الزقازيق والدكتور جلال عبد الكريم رئيس مركز ومدينة بلبيس والأستاذ محمد حجازي رئيس مركز ومدينة فاقوس والأستاذ محمد عبد الوهاب رئيس مركز ومدينة منيا القمح والأستاذ حمدي نصر رئيس مركز ومدينة أبو كبير والمهندسة عبير عبد القادر مديرة إدارة صندوق الإسكان والأستاذ عبد الحميد محمد عبد الحميد مديرعام إدارة الحسابات العامة بالديوان العام والأستاذ محمد العزوني مدير إدارة التخطيط والمتابعة والأستاذ هاني السيد مدير إدارة الشؤون القانونية وذلك بقاعة الإجتماعات بالديوان العام.

استهل المحافظ الاجتماع بالتأكيد علي أن المحافظة تقوم بتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة للأسر الأولي بالرعاية والمستحقة وتسعي جاهدة الي توفير كافة احتياجاتهم من مسكن يليق بهم وكذلك التنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي لبحث أوضاعهم المعيشية وتقديم المنح والمساعدات اللازمة لهم ليحيوا حياه كريمة.

و في بداية الاجتماع ناقش المجلس الطلبات الواردة من إدارة خدمة المواطنين والخاصة بتخصيص وحدات سكنية اولي بالرعاية يلتمسون موافقة المحافظ بتخصيص وحدات سكنية لهم نظرا لظروفهم الصعبة.

ليقرر المحافظ الاستجابة لطلباتهم وتخصيص (151) وحدة سكنية المخصصة للفئات الأولى بالرعاية بمراكز (أبو كبير – الحسينية – بلبيس – فاقوس – منيا القمح)

وخلال الاجتماع استعرضت مديرة إدارة صندوق الإسكان بالمحافظة عدد من الموضوعات ومنها :

- عرض مذكرة بشأن عمارات الإسكان الاقتصادي الصادر لها قرارات إزالة من لجنة المنشآت الآيلة للسقوط حيث تمثل خطر داهم علي حياه قاطنيها ولم يتم تنفيذ قرار الاخلاء وكذا قرارات الازالة الصادرة لعمارات الصوامع / عمارات الزراعة.. حتي تاريخه وتم عرض عدد من الوحدات الشاغرة ضمن المشروع القومي كسكن بديل للإسكان الاقتصادي الصادر له قرارات الازالة وتم الرفض من قبل المواطنين ليصدر المحافظ تعليماته بالتنسيق مع مديرية الأمن لتنفيذ قرارات الاخلاء والازالة حفاظا علي أرواح المواطنين.

- عرض مذكرة بشأن الطلب المقدم من عدد من المواطنين والمقيمين بعمارات بردين بخصوص تسليم عقود تقنين أسر الايواء (44) أسرة والتي تم توزيعهم علي مساكن الشباب بالقرية حيث أنهم ملتزمون بتسديد مقابل الانتفاع المقرر... ليقرر المحافظ تشكيل لجنة علي الطبيعة لدراسة الحالات المتقدمة للتقنين وتوفيق أوضاعهم طبقا للقانون.

- عرض مذكرة بشأن عدد (17) محل بعمارات الاستاد الصادر لها قراري محافظ الشرقية بفسخ التعاقد والاخلاء الإداري لشاغلي المحلات وتحصيل المستحقات المالية ليصدر المحافظ تكليفاً لرئيس مركز ومدينة الزقازيق بتنفيذ اخلاء المحلات وتحصيل المستحقات حفاظا على المال العام.

- عرض مذكرة بشأن الموافقة علي إقامة مول تجاري خدمي بمنطقة فلل الجامعة بجوار مدرسة اللغات بمدينة الزقازيق من حساب صندوق الإسكان بالمحافظة ليوافق المجلس علي ذلك لإثراء الحركة التجارية وتقديم افضل الخدمات للمواطنين مع تكليف مديرية الإسكان بعمل المقايسات اللازمة للمشروع للبدء في التنفيذ .

- عرض المذكرة المقدمة بشأن تعديل القرار 1039 لسنة 2018 والمتضمن تعديل رسوم التنازل للوحدات السكنية والمحلات الاستثمارية حديثة البناء حيث يشمل جميع الوحدات المقامة حديثا علي مستوي المحافظة والتي تباع بالمزاد العلني بمركز الزقازيق والمراكز الأخرى ليتم الموافقة علي ان تبلغ نسبة التنازل 5 % من ثمن الوحدة بحد ادني 15 ألف جنيه.

كما وافق المجلس خلال الاجتماع علي عدد من الطلبات المقدمة ومنها :

- تخصيص قطعة ارض امام البنك الزراعي بمدينة منيا القمح لاقامة عمارات سكنية استثمارية لصالح صندوق الإسكان.

- تخصيص 3 قطع أراضي أملاك دولة في مركز ومدينه ههيا لاقامة عمارات استثمارية لصالح صندوق الإسكان تعود بالنفع والفائدة علي المواطنين.

كما وافق المجلس علي عدد (9) من الطلبات المقدمة لاستبدال الوحدات السكنية المخصصة للأسر الاولي بالرعاية بالأدوار العليا بوحدات سكنية أخري بالأدوار السفلي والأخرى الخاصة للاستبدال من مركز لمركز اخر وذلك نظراً لظروفهم الصحية.