الرئيسية / البرلمان / معركة تكسير العظام بين الأطباء والعلاج الطبيعي مستمرة.. مشاجره كلاميه بـ”صحة النواب” بسبب رفض قانون بتعديل أحكام العلاج الطبيعي

معركة تكسير العظام بين الأطباء والعلاج الطبيعي مستمرة.. مشاجره كلاميه بـ”صحة النواب” بسبب رفض قانون بتعديل أحكام العلاج الطبيعي

%d8%ae%d9%8a%d8%b1%d9%8a

كتبت رانيا نبيل

رفض أعضاء لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب القانون رقم (3) والخاص بتنظيم مهنة العلاج الطبيعي , وجاء رفض النواب بعد مشاحنات ومشاجرات كلاميه بيت ممثلي نقابة الأطباء والعلاج الطبيعى , وأعلن الأطباء رفضهم الشديد لممارسات أطباء العلاج الطبيعي متهمينهم باهتمامهم بتحقيق مصالح شخصيه على حساب المريض ورغيتهم الشديده في تشخيص المريض بعيدا عن إشراف الطبيب البشري , وبالقفز على مهنة الطب وأطبائها الذين أفنوا حياتهم في الدراسة سنوات عمرهم على حد قول نواب اللجنه .

هذا وقد شهدت اللجنة مناقشات ساخنه ومشادات كلاميه بين الأطباء ومتخصصي العلاج الطبيعي والتى عقدت اليوم الأحد , برئاسة الدكتور محمد العماري رئيس اللجنه , وذلك للنظر في مشروع القانون المقدم من العضو النائب عبد الحميد الشيخ بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم (3) لسنة 1985 بشأن تنظيم مهنة العلاج الطبيعي . وتدخل على الفور رئيس اللجنه مؤجلا الاجتماع , وذلك للاستماع لجميع الأطراف كلا على حده .

هذا وقد حضر الدكتور حسين خيرى نقيب الطباء الذى رفض مطالب نقيب العلاج الطبيعي سامي سعد ورئيس الاداره العامه للعلاج الطبيعى بوزارة الصحة حافظ شوقي .

وقال الدكتور مجدي مرشد عضو اللجنه أن كليات العلاج الطبيعي من الكليات القمه ولكن لايمكن تأهيل المعالج الطبيعي إلا بمساعدة الطبيب البشري ليكون فريق واحد لخدمة المريض , يجب أن تتعاون جميع الجهات المختصه سواء من الخكومه ونقابتى الاطباء والعلاج الطبيعي كفريق عمل ليصب الجميع فى مصلحة المريض عند مناقشة قانون للعلاج الطبيعي , وأنه فى حالة وجود صراع بين كلا الطرفين سوف يصب سلبا على مصلحة المريض .

وعبر نقيب العلاج الطبيعي سامى سعد عن استياءه من نواب اللجنه الذين طالبوا باشراف الاطباء على تشخيص متخصص العلاج الطبيعي بسبب ضعف الخبره وخطوررة ذلك على المريض , وقال أن معظم القوانين الصادره والخاصة بمهنة الطب يتم مراجعتها من الاتحاد الدولي للاطباء .

وقالت نائبة الوفد الدكتوره شاديه ثابت المفترض أن الطبيب المتخصص خريج كلية الطب أخذ دراسات عليا فى الطب وأفنى عشرات السنوات للحصول على لقب استشاري عليه أن يكتب توصياته فى روشتة مريض العلاج الطبيعي , بحيث لا يجوز أن ينسلخ العلاج الطبيعي بعيدا عن رأى الطبيب البشرى , مؤكده أن هذا الامر يثير استياء وغضب أطباء العلاج الطب

وقالت “ثابت” الكارثه أن اخصائي العلاج الطبيعي يريد من هذا القانون أن أن يفتح عياده خاصة به ويكتب روشته دون إشراف الاطباء ,وليس عدلا أن يتساوى الطبيب الذى أفنى سنوات عمره لمده تزيد عن عشرو عاما ليحصل على لقب استشارى وممارس الطب بالعلاج الطبيعي .

شاهد أيضاً

صحة الشرقية: 3 مليون مواطن مستفيد من المبادرات الرئاسية لعلاج الأمراض المزمنة

كتبت- هند عادل أكد الدكتور هشام شوقي مسعود، وكيل وزارة الصحة بمحافظة الشرقية، أن الفرق …