الرئيسية / سياسة / أول فيتو علنى من أبناء النوبة.. يقطعون الطرق فى أسوان ويشعلون النار ونصبوا الخيام على الطريق

أول فيتو علنى من أبناء النوبة.. يقطعون الطرق فى أسوان ويشعلون النار ونصبوا الخيام على الطريق

%d9%85%d8%b8%d8%a7%d9%87%d8%b1%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%88%d8%a8%d8%a9

كتب مجدى عبد الرحمن

سجل ابناء النوبة او فيتو علنى ضد حكومة شريف اسماعيل جسدوها باحتجاجات واسعة النطاق من خلال قطع الطرق رفضا لاعتراض قوات الامن لمجموعة من ابناء النوبة مكونة من اكثر من 300 كانت تأخذ طريقها الى توشكى وخور قندى جنوب اسوان للحيلوله دون عرض اراضى المنطقتين للاستثمار مؤكدين انها من حق أهالى النوبة فقط واراضى نوبية خالصه  فى الوقت الذى هددوا فيه بالتصعيد ضد الاجراءات الحكومية المفاجئه .

حيث قام اكثر من 300 من ابناء النوبة بقطع طريق اسوان ابو سمبل عند الكيلو 43 بعد منع قوات الامن عن قيام قافلتهم التى اسموها “قافلة العودة النوبيه” لوقف طرح الاراضى للاستثمار وسط توقعات بقيام مسئولين حكوميين على مستوى رفيع خلال الساعات القادمه لمقابلة ابناء النوبة واجراء حوار مفتوح وصولا لاتفاق حول هذه الاراضى.

وقم العشرات من شباب النوبة فى مدينة اسوان بقطع طريق السادات المؤدى الى خزان اسوان والمطار تضامنا مع اعضاء قافلة المودة الذين تم منعهنم من المرور فى طريق ابو سمبل

وفى تصعيد غير متوقع نصب شباب النوبة الخيام على الطريق لقطعه امام حركة المرور واستخدموا مكبرات الصوت التى اذاعت الاغانى النوبية وسط تواجد امنى مكثف وأدى قطع الطريق الى تكدس العديد من الشاحنات .

وقام عدد من شباب النوبة باشعال  النيران فى صناديق القمامه ووضعوا الاحجار فى نهر الطريق لمنع مرور السيارات كما قطع جزء اخر منهم طريق السكك الحديديه .

تفجرت الازمة على اثر  دعوات ما يسمى بـ”قافلة العودة” وحتى امتداد الاحتجاجات التى أدت إلى إصابة شخصين بأعيرة نارية من جانب قوات أمنية أثناء محاولة قطع الطريق الرابع.

كان كمين امنى قد اعترض     19 حافلة  تحمل ابناء  44 قرية بمركز نصر النوبة   ومنعهم من استكمال رحلتهم مما دفعهم إلى قطع الطريق فى الاتجاهين وتعطيل الحركة المرورية بين مدينتى أسوان وأبوسمبل وترتب على ذلك تأخير رحلة مجموعة من السائحين الأجانب.

 ووقعت مشادات كلامية بين المحتجين من أبناء النوبة وقوات الأمن المتمركزة بالمنطقة تطورت إلى إطلاق القوات الأمنية الرصاص الحى بشكل عشوائى أدى إلى إصابة شخصين هما “شعبان محمد عبد الباسط” 35 سنة، بطلق نارى بالكتف الأيمن، ومحمد ربيع السيد” 24 سنة، بطلق نارى بالساعد الأيمن وتم نقلهما إلى مستشفى أسوان الجامعى لتلقى العلاج اللازم

كما شهدت مناطق فى مدينة أبوسمبل السياحية، ومدينة أسوان بمنطقة الكرور، إشعال النيران فى مجموعة من الأشجار والقمامة احتجاجا على إصابة شابين بطلقات نارية.

وتلقى نائب النوبة اتصالا من شركة الريف المصرى، التى أعطته وعداً ببحث استبعاد أراضى خور قندى من طرحها للاستثمار والاكتفاء بطرح أراضى توشكى فى أسوان.

شاهد أيضاً

عبد الرحيم على : مصر واليونان وقبرص قادرون على مواجهة بلطجة “اردوغان” فى المتوسط

كتب صالح شلبى أكد الدكتور عبد الرحيم على عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق …