أخبار عاجلة
الرئيسية / البرلمان / النائبة ” زينب سالم ” تتبنى حملة لمكافحة وعلاج الادمان على نفقتها الخاصة

النائبة ” زينب سالم ” تتبنى حملة لمكافحة وعلاج الادمان على نفقتها الخاصة

كتب صالح شلبى

أعلنت النائبة زينب سالم عضو مجلس النواب عن تبنيها ،حملة لمكافحة وعلاج الادمان بواقع إستقبال ثلاث حالات أسبوعيا على نفقتها الخاصة بأحدى المستشفيات، وذلك فى أطار المبادرات المجتمعية التى تساهم وتساعد الدولة فى تخفيف الاعباء على الاسرة المصرية .

وقالت ” سالم ” إذا كنا ندعو للضرب بيد من حديد علي تجار ومهربي وموزعي تلك السموم.. فلابد من تغيير نظرة المجتمع للمدمنين واحتضانهم ومعاملتهم علي أنهم مرضي والأخذ بأيديهم ومعاونتهم علي الشفاء.. وتلك قصة أخري إذا كان في العمر بقية!! 

وقالت النائبة زينب سالم عضو مجلس النواب ، كثير من الاباء والامهات يتعجبون كيف وقع نجلهم في الادمان علي المخدرات والتعاطي رغم النشأه السليمه. ومن هنا نقول ان هناك فرق بين النشأه السليمة والمتابعه والمراقبه للاولاد في مختلف مراحلهم العمرية. يتطلب من الاباء في كل مرحله عمريه يمر بها الاولاد منذ فترة الطفوله وصولا الي مرحلة الشباب والمراهقه طريقة تعامل معينه فهناك مرحلة عمرية تتطلب العقاب ومرحلة تتطلب النصح والتوجيه ومرحلة اخري تتطلب المراقبه والحذر. فقد اوضحت الاحصائيات ان اكثر نسبة تعاطي بين الشباب كانت بسبب اصدقاء السوء واخري كانت لظروف اسرية واجتماعية. ومن هنا نقول ان البيئه الاسرية وثقافة الاب والام في التعامل واسلوبهم في تربية الطفل منذ نشأته دور كبير في وقاية اولادهم من الادمان علي المخدرات او ايضا سبب رئيسي لوقوع ذويهم في الادمان، مشيرة الى إن الادمان أصبح يهدد حياتنا في الآونة الأخيرة، وحتي نبسط مفهوم او معني كلمة الادمان نقول انه مرض معقد ومزمن يؤثر علي عمل الدماغ والجسم ويؤثر علي السلوك ويجعل الشخص يقوم بالتعاطي باستمرار دون النظر إلي العواقب الناتجة من هذا السلوك, ونحن من خلال مبادراتنا  نعمل علي تأهيل المريض نفسيا وسلوكيا لضمان عدم وقوعة لانتكاسة جديدة عن طريق تنظيف جسمة من المخدرات بدون الم ومن ثم مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي وبرامج العلاج النفسي، خاصة وإن الادمان هو الفخ الذي يجذب الشخص نحو الموت

وأكدت النائبة إن ،الإدمان هو حالة تنشأ من التعاطى المستمر لعقار معين ، حالة تنشأ من تفاعل الجسم مع العقار ، ونتيجة لذلك تظهر أعراض نفسية أو أعراض نفسية وعضوية ، أى أننا أمام حالة مرضية لها أعراض، وتتميز بسلوك أساسى ، وهو الرغبة القهرية التى لا تقاوم فى الحصول على العقار واستعماله باستمرار للحصول على تأثير معين، أو لتحاشى التأثير الذى ينشأ عن إيقاف استعمال العقار ، وتنشأ لنا مشكلة أخرى ، وهى ضرورة زيادة الجرعة للحصول على نفس التأثير أو الحصول على التأثير المرغوب فيه،كل هذا ينشأ من سوء استعمال العقار ، ولذلك يطلق على تلك الحالات اضطرابات استعمال الدواء Substance use disorder ..

شاهد أيضاً

تشكيل غرف عمليات بين التعليم والصحة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية بالمدارس

اسراء محسن عقدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بالتعاون مع قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة …