الرئيسية / اقتصاد / إنذار شديد للشركات السياحية.. ممنوع الإعلان عن برامج عمرة بغير الجنيه المصري وإلا المساءلة القانونية فوراً

إنذار شديد للشركات السياحية.. ممنوع الإعلان عن برامج عمرة بغير الجنيه المصري وإلا المساءلة القانونية فوراً

%d8%b9%d9%85%d8%b1%d8%a9-%d9%88%d8%ad%d8%ac

كتب مجدى عبد الرحمن

وجهت وزارة السياحه  وغرفة شركات السياحه انذار شديد اللهجه الى الشركات السياحيه من اى محاولة للاعلان عن برامج العمره بغير الجنيه المصرى وقالت فى منشور وزعته على اصحاب شركات السياحه ان القيام بذلك سوف يعرضكم  للمسائلة القانونية، مطالبة الالتزام والتقييد الكامل بأحكام القانون.

وكانت وزارة السياحة ووفقا للتقرير الذى تلقته لجنة السياحه فى مجلس النواب قد رصدت قيام بعض الشركات السياحية بالإعلان عن برامج العمرة لهذا الموسم 1438 هـ، محدد بها سداد قيمة البرنامج بغير العملة الرسمية للبلاد “الجنيه المصرى” دون مراعاة لمواد القوانين الحاكمة والضوابط المنظمة لهذا الشأن. 

وقالت “الغرفة” إن الموقف الحالى للوزارة والغرفة بشأن إرجاء التوثيق مازال قائما، حيث إنه لم تظهر أى مستجدات فى الوقت الراهن، تخص البدء فى تنفيذ برامج العمرة بما يضمن للشركات السياحية العمل وفق آليات تحافظ على مقدراتها، مطالبة  الشركات بعدم التعامل فى رحلات العمرة بأى شكل من الأشكال خارج الإطار الرسمى الذى نص عليه القانون رقم 38 لسنة 1977.

 واكدت الغرفه على عدم نشر أى شركة لإعلان بأى وسيلة من وسائل النشر داخل مصر أو خارجها إلا بعد الحصول على إذن كتابى من وزارة السياحة والغرفة وضرورة إخطار الشركات لوزارة السياحة بأى برامج أو رحلات قبل تنظميها.

قال شريف سعيد، رئيس لجنة السياحة الدينية، بغرفة شركات السياحة، إن قرار البنك المركزى بتحرير سعر صرف الجنيه، سيؤدى لارتفاع أسعار برامج العمرة بشكل رسمى بنسبة تصل لـ 30 %، مقارنة بالعام الماضى، موضحا أن سعر الريال كان 2.70 جنيه، وأصبح سعره حاليا 3.50 جنيه عقب إعلان المركزى تعويم الجنيه.

وأضاف أن شركة ” مصر للطيران” ستقوم برفع أسعار تذاكر العمرة، متوقعا أن يتراوح أسعار البرامج ما بين 10 إلى 12 ألف جنيه فى بداية الموسم، علاوة على  تطبيق قرار السعودية فرض رسوم 2000 ريال حال الزيارة المكررة لأداء مناسك العمرة وهو ماقد يرفع سعر البرنامج 18الى  ألف جنيه. 

  واعلن رئيس لجنة السياحة الدينية تحفظه على  مطالبة الشركات السياحة بوقف رحلات العمرة، اعتراضا على الرسوم التأشيرة، موضحا أن تنظيم رحلات العمرة هى علاقة تجارية بين الجانب المصرى والسعودى وتخضع لآليات العرض والطلب، وليس من حق الشركات تقييد حرية المواطنين ومنعهم من السفر.

وحذر  سعيد شركات السياحة حال تمسكهم بالمطالبة بوقف رحلات العمرة، قائلا: “يمكن للجانب السعودى عمل نظام الكترونى” أون لاين” لمنح المواطنين تأشيرة العمرة من خلاله، بعيدا عن رقابة وزارة السياحة ، وغرفة شركات السياحة المصرية، وسيصبح المواطن فريسة للاستغلال.   

 

شاهد أيضاً

مؤشرات بورصة وول ستريت مرتفعة بسبب محادثات الحزبين الجمهورى والديمقراطى

وكالات فتحت المؤشرات الرئيسية لبورصة وول ستريت ، على ارتفاع اليوم الجمعة، إذ يترقب المستثمرون …