أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / شكري: ندعم خيارات الشعب السوداني

شكري: ندعم خيارات الشعب السوداني

 

كتب- امير بسطاويسي:

أكد سامح شكرى، وزير الخارجية، أن مصر تدعم خيارات الشعب السودانى وتثق بقدرة مؤسسات الدولة بما فيها القوات المسلحة على عبور الأزمة وتلبية تطلعات الشعب السودانى نحو المستقبل.

أشار وزير الخارجية إلى أن موقف مصر لن يتغير بضرورة الحفاظ على وحدة السودان ومقدراته، وقال: إن مصر ستستمر فى تقديم كل الدعم للشعب السودانى، وكلنا أمل فى تجاوز السودانيين هذه الأوضاع.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده «شكرى» مع نظيره البولندى عقب المباحثات الثنائية بينهما فى قصر التحريربالقاهرة.

وأكد وزير الخارجية سامح شكرى تطلعه لتوثيق العلاقات بين البلدين التى تعود لـ90 عاماً، كمابحث مع نظيره البولندى إقامة منطقة صناعية بولندية فى محور قناة السويس.

وأكد الوزير البولندى أنه بحث مع نظيره المصرى الملف السودانى فى مجلس الأمن، معبراً عن أمله فى أن يظل السودان مستقراً.

وأشار «شكرى» إلى أن المباحثات مع الوزير البولندى تناولت قضايا الإرهاب وكيفية مواجهة الفكر المتطرف والأفكار المغلوطة، وكذلك قضية الهجرة غير الشرعية وكيفية التصدى لها والعمل على حل الصراعات التى تؤدى إلى الهجرة بالتعاون مع الهيئات الدولية والإقليمية، ومنها الاتحاد الأوروبى وجامعة الدول العربية.

وأكد الوزير البولندى أن المباحثات تناولت التعاون فى كل المجالات، وأشار إلى التوقيع على عدد من الاتفاقيات المشتركة فى العاصمة البولندية قريباً، وأكد أن عدد السائحين البولنديين لمصر يتزايد، وتوقع مزيداً من الرواج خلال الفترة المقبلة.

وأكد «شكرى» أن مصر تتخذ إجراءات كثيرة لتأمين الأماكن السياحية والسياح، ودعا إلى ضرورة التعامل مع التهديد الإرهابى فى حجمه الطبيعى، مشيراً إلى أن الحملة التى تشنها قوات الأمن ضد الإرهاب تنحصر فى منطقة صغيرة لا تتجاوز 4 فى المائة من مساحة سيناء، وأشار إلى أن أوروبا نفسها تعرضت لعمليات إرهابية كثيرة، لكنها لم تؤثر على السياحة، مشيراً إلى أنه لا توجد دولة واحدة تستطيع منع الإرهاب بشكل كامل، وأكد الوزير البولندى دعم بلاده إنهاء الأزمة الفلسطينية على أساس حل الدو

عن Sabry Dawla

شاهد أيضاً

رئيس شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء يقود مسيرة حاشدة لصناديق الاقتراع

كتب محمد عبدالهادي من منطلق الاهتمام والحفاظ على المكتسبات الدستورية والحفاظ على استقرار امن الدولة …