الرئيسية / حوادث و قضايا / قتلى واصابات بالجملة في حوادث متفرقه بالقليوبية

قتلى واصابات بالجملة في حوادث متفرقه بالقليوبية

 

كتب-  فايز الخضري:

شهدت محافظة القليوبية يوما داميا مليئا بالحوادث راح ضحيته قتلى ووقوع مصابين، كان أبرزها قيام ميكانيكي بقتل خطيبته السابقة بعد ممارسة الرزيلة معها، ونجار يقتل شقيقته لتعديها بالسب على والدتهما، وغيرها من الحوادث، وفى السطور الآتية ترصد بوابة الوفد تلك الأحداث التى وقعت، اليوم الثلاثاء.

ألقت مباحث القليوبية القبض على ميكانيكي تخلص من خطيبته السابقة بعدما انتابتها حالة عصبية اعتلت معها صرخاتها، لإحساسها بالذنب نتيجة تورطها في علاقة غير شرعية معه، ما دفع المتهم  للضغط على رقبتها محاولا إسكاتها، إلا أنها فارقت الحياة، ثم قام بلف جثتها بـ”ملاية سرير وستارة”، ووضعها فى غرفة أعلى سطح العقار بشبرا الخيمة.

تلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن القليوبية، إخطارا من مأمور قسم شرطة ثان شبرا الخيمة، يفيد بورود بلاغ من “ع. أ.غ” 53 سنة، ربة منزل، بتغيب نجلتها “ر. م. ع” 19 سنة، عاملة، ولم تتهم أحدا فى غيابها.

وعلى الفور تم تشكيل بحث بإشراف العميد يحيى راضي، رئيس مباحث المديرية، لسرعة كشف غموض الحادث، توصلت جهوده إلى تحديد هوية المتهم “م. ش. ع” 27 سنة، ميكانيكي سيارات، حيث تبين وجود اتصال هاتفي بينه وبين المجنى عليها، كما تبين أن المتهم كان خطيب المجني عليها منذ عامين، وانفصلا بسبب ظروفه المادية.

وباستدعاء خطيب الضحية السابق قرر أنها حضرت إليه الخميس الماضي بالشقة سكنه، وعاشرها معاشرة الأزواج، وعقب ذلك انتابتها حالة عصبية، وحاولت الصراخ فقام بمحاولة إسكاتها بالضغط على رقبتها ما أسفر عن وفاتها، فقام بلفها بملاية سرير وستارة، وإخفائها داخل غرفة خاصته أعلى سطح العقار سكنه خلف بعض القطع الخشبية المهملة.

انتقلت الأجهزة الأمنية بصحبة المتهم، وتبين وجود الجثة في حالة انتفاخ وبروز للسان وترتدي كامل ملابسها، وتبدو عليها علامات

الخنق، تم نقل الجثة لمشرحة زينهم، والتحفظ عليها تحت تصرف النيابة العامة، تحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

وتمكنت أجهزة الأمن من ضبط نجار تعدى على شقيقته بالضرب، ثم قام بخنقها بواسطة حزام قماش، لتعديها بالسب والشتم على والدتهما بدائرة قسم ثان شبرا الخيمة، تم نقل الجثة لمستشفى معهد ناصر العام.

وبالانتقال والفحص تبين أنه حال قيام “محمود. س.م” 23 سنة، نجار، وبمعاتبة شقيقته “بسمة. س. م” 21 سنة، ربة منزل، ومقيمة طرف والدتها بالعنوان المشار إليه (لوجود خلافات زوجية بينها وزوجها) حدثت مشادة كلامية بينها ووالدتها، قامت على إثرها المتوفاة بالتعدي عليها بالسب والشتم، الأمر الذي أثار حفيظة شقيقها ودفعه للتعدي عليها بالضرب، وخنقها بحزام ملابس من القماش حتى لفظت أنفاسها الأخيرة وفارقت الحياة.

وعثرت الأجهزة الأمنية على جثة مجهولة ملقاة أسفل كوبرى عرابى بالقرب من نفق الزراعة بشبرا الخيمة، تم نقلها لمستشفى معهد ناصر العام.

بالانتقال والفحص، تبين أن الجثة لذكر مجهول يبلغ من العمر 50 سنة، ملقاة على بجانب الطريق، وبمناظرتها تبين عدم وجود ثمة إصابات ظاهرية، ولم يتعرف عليها حتى الآن، تم نقل الجثة لمشرحة مستشفى ناصر العام، والتحفظ عليها تحت تصرف النيابة العامة، وأخطر قسم الأدلة الجنائية لاتخاذ شئونه.

وأقدم شاب على الانتحار شنقا داخل مسكنه بدائرة قسم أول شبرا الخيمة، لمروره بضائقة نفسية سيئة، تم نقل الجثة لمستشفى معهد ناصر العام تحت تصرف النيابة العامة.

بالانتقال والفحص تبين انتحار “إ. أ. أ” 27 سنة، شنقا مستخدما حبل، حيث قام بربط أحد طرفيه حول رقبته والطرف الآخر بجنش حديد بسقف صالة الشقة الخاصة بأسرته (يترددون عليها من وقت لآخر) الكائنة بالطابق الخامس بأحد العقارات الكائنة بمنشية عبدالمنعم رياض، وتبين ارتدائه كامل ملابسه، ولا توجد به ثمة إصابات ظاهرية، وبسؤال شقيق المتوفي أيد ذلك، وعلل قيام شقيقه بالانتحار لمروره بضائقة نفسية، ولم يشتبه في وفاته جنائيا.

وعثرت الأجهزة الأمنية على جثة لأحد الأشخاص ملقاة على جانبى الطريق بشبين القناطر- أبو زعبل، تم نقلها لمستشفى الصحة النفسية بالخانكة تحت تصرف النيابة.

وبالانتقال والفحص تبين أنه حال سير “و. أ. ع” 41 سنة، بالطريق المشار إليه متوجها لعمله، عثر على جثة “م. ع. م” 39 سنة، يرتدى كامل ملابسه، وعثر بحوزته على جميع متعلقاته الشخصية، وبمناظرة الجثة، تبين عدم وجود ثمة إصابات ظاهرية بها، وباستدعاء زوجة المتوفى، قررت بعدم وجود خلافات بين زوجها وبين أحد، وأنه يعاني من أزمة صدرية، ولم تتهم أو تشتبه في وفاته جنائيا، وأكد تقرير مفتش الصحة أن الوفاة نتيجة حدوث أزمة قلبية، ولا توجد شبهة جنائية في الوفاة.

وأصيب 6 أشخاص فى مشاجرة بسبب خلافات الجيرة بدائرة قسم شرطة الخصوص، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط طرفيها، وبالانتقال والفحص تبين حدوثها بين كل من طرف أول “أحمد.ع. ا” 31 سنة، سائق توك توك، مصاب باشتباه نزيف بالصدر والبطن، وشقيقه “حسام.ع.ا” 25 سنة، سائق، مصاب بجرح بالرأس، وزوج شقيقتهما “محمود. ا. ا” 31 سنة، ميكانيكى، مصاب بجرح بالرأس وكدمة بالكتف الأيسر.

وبين طرف ثان “أحمد. ر. م” 43 سنة، صاحب محل حداده، مصاب بخدوش بالذراع الأيمن، و”جلال. ا. ج” 25 سنة، عامل طباعة، مصاب بجرح بالرأس، وشقيق الخامس”أحمد. ا. ج” 22 سنة، حداد، مصاب بجرح سطحى بالظهر، وذلك بسبب قيام الأول بالجلوس على كرسى أمام محل الرابع فحدثت بينهما مشادة كلامية تطورت لمشاجرة تدخل على إثرها باقى الطرفان لمناصرة ذويهم، وتعدى كل منهما على الآخر بالضرب محدثين ما بهم من إصابات، وقيام السادس بالتعدى على الأول بسلاح أبيض سكين محدثا إصابة.

 

عن Sabry Dawla

شاهد أيضاً

استبدل عقوبة الحبس بتغليظ العقوبات المالية

كتبت – ريهام الحداد انتهى قسم التشريع بمجلس الدولة، برئاسة المستشار أنور أحمد إبراهيم، نائب …