الرئيسية / أخبار عالمية / فى انتصارجديد للدبلوماسية ..مصر تفوز بعضوية مجلس حقوق الانسان ورسيا تخسر مقعدها وايران تحصد صوت واحد

فى انتصارجديد للدبلوماسية ..مصر تفوز بعضوية مجلس حقوق الانسان ورسيا تخسر مقعدها وايران تحصد صوت واحد

General view at the opening day of the 22nd session of the United Nations Human Rights Council on February 25, 2013 in Geneva. The Council kicks off with widespread abuses in North Korea and Mali the top items on the agenda, along with the crisis in Syria. AFP PHOTO / FABRICE COFFRINI

واشنطن/ مراسل بوابة الدولة الاخبارية

في انتصار جديد للدبلوماسية المصرية، وتأكيدا على ما تحظى به مصر من دعم وتقدير على المسرح الدولي، فازت مصر بعضوية مجلس حقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة عن الفترة من 2017 حتى 2020، وذلك بعد أن حصدت عدد 173 صوتا خلال الإنتخابات التي عقدت بالجمعية العامة للأمم المتحدة، والتي تعتبر من أعلى نسب التأييد التي حظيت بها الدول المرشحة.

وكان فاز بعضوية مجلس حقوق الانسان 14 دولة هم: السعودية والبرازيل والصين وكرواتيا وكوبا ومصر والمجر والعراق واليابان ورواندا وتونس وجنوب إفريقيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

جاء ذلك فى الوقت الذى فشلت فية روسيا في الاحتفاظ بمقعدها في المجلس، وذلك فيما تتعاظم الانتقادات حول عملياتها الجارية في حلب ، وحصلت إيران على صوت واحد لا غير.

وتنافست روسيا مع كرواتيا والمجر على مقعدين في المجلس، لكنها لم تنل الا 112 صوتا مقابل 114 لكرواتيا و144 للمجر.

بينما أشادت الولايات المتحدة الأمريكية بإعادة إنتخابها، في عضوية مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وذكرت قناة “الحرة الأمريكية” أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أعرب في بيان عن سعادته بانتخاب بلاده من جانب الجمعية العامة لعضوية المجلس لفترة جديدة، وتعهد بالعمل الوثيق مع المجتمع الدولي في مواجهة بواعث القلق الحثيثة لحقوق الإنسان وتعزيز مجلس حقوق الإنسان كمؤسسة أممية.

جاء ذلك فى الوقت الذى حققت فية دولة العراق لاول مرة فوزا بعضويتها في مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية . ارجع  المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد جمال إهذا الفوز الى جهود وزارة الخارجية العراقية التي استمرت لأكثر من عامين .

وكانت قد جرت المنافسة على 14 مقعدا في المجلس المكون من 47 دولة، وتوزعت كالتالي 4 مقاعد لأفريقيا، و4 لآسيا، ومقعدان لدول أوروبا الشرقية، ومقعدان لدول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، ومقعدان لدول أوروبا الغربية ودول آخرى.
وكان من شبه المؤكد فوز الصين والمملكة العربية السعودية بمقعدين نظرا لأن مجموعة دول آسيا قدمت أربع دول لأربعة مقاعد، والبلدان الآخران هما العراق واليابان، وكذلك فوز مصر ورواندا وجنوب أفريقيا وتونس بالمقاعد الأربعة عن مجموعة دول إفريقيا، وأيضا فوز الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا بالتزكية عن مجموعة أوروبا الغربية ودول أخرى.
فيما تنافست كل من البرازيل وكوبا وغواتيمالا على مقعدي أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وتنافست روسيا (التي خسرت مقعدها اليوم) والمجر وكرواتيا على مقعدين يمثلان مجموعة أوروبا الشرقية.
وأعلن رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة بيتر تومسون، نتائج عملية الاقتراع السري التي جرت بقاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة بالمقر الرئيس في نيويورك.
واستغرقت عملية الاقتراع السري أكثر من ساعة ونصف الساعة، وأسفرت عن فوز تونس (189 صوتا)، وجنوب إفريقيا (178 صوتا)، ورواندا (176 صوتا)، ومصر (173صوتا) عن مجموعة دول إفريقيا.
وفازت بعضوية المجلس عن دول آسيا كل من الصين (180 صوتا)، واليابان (177 صوتا)، والعراق (173 صوتا)، والمملكة العربية السعودية (152 صوتا).
وفي مجموعة غرب أوروبا ودول أخرى فازت الولايات المتحدة الأمريكية (175 صوتا)، وبريطانيا (173 صوتا)، فيما خسرت روسيا عضويتها في المجلس بعد حصولها على 112 صوتا.

فيما حصلت المجر على 144 صوتا، وكرواتيا على 114 صوتا، وفي مجموعة أمريكا اللاتينية فازت كوبا بأغلبية 160 صوتا، والبرازيل 137 صوتا.
وتأسس مجلس حقوق الإنسان في 2006 لمراقبة الانتهاكات، ويتألف من 47 دولة عضواً تنتخبها أغلبية أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة بالاقتراع المباشر والسري.
وفترة ولاية أعضاء المجلس ثلاث سنوات، ولا تجوز إعادة انتخابهم مباشرة بعد شغل ولايتين، أي أنه يمكن التجديد له لولاية واحدة ثم يخرج قبل أن يتقدم للانتخابات مرة أخرى.

شاهد أيضاً

المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض: السلالة المتحورة لكورونا خطر كبير على القارة

هبه سامى أكد المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض، أن السلالة المتحورة لفيروس كورونا المستجد تشكل خطرا …