الرئيسية / البرلمان / “زراعة النواب”: إختفاء الأسمدة فى الجمعيات الزراعية يشوبه زيادات جديدة

“زراعة النواب”: إختفاء الأسمدة فى الجمعيات الزراعية يشوبه زيادات جديدة

ولاء محمد

شنت لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب برئاسة هشام الشعينى هجوما حادا على الحكومة بسبب رفع اسعار الاسمدة رغم رفض اللجنة السابق لزيادة الاسعار دون رفع اسعار المحاصيل الاستراتيجية

واكد النواب أن وزير الزراعة لم يلتزم بالحضور فى اجتماعات اللجنة حيث لم يحضر سوى 3 اجتماعات منذ بدء انعقاد المجلس فى الوقت ذاته اعلن النواب ان حضور 4 رؤساء لشركات الاسمدة امس لن يتم التوصل فيه لحلول لانهم ليسوا اصحاب قرار مطالبين بضرورة حضور وزيرى الزراعة والصناعة لحل ازمة الاسمدة

من جانبه اوضح النائب الوفدى السيد حسن موسى وكيل لجنة الزراعة والرى ان اللجنة تمارس عملها بأمانه ودقه فقد التقينا برئيس الوزراء ووزير الزراعة وطلبنا تأجيل تطبيق غرامات زراعة الارز العام الماضى لكشف التزام الفلاحين العام الحالى من عدمه مضيفا خلال اجتماع لجنة الزراعة ان اللجنة طالبت رئيس الوزراء برفع اسعار القمح ل600 جنيه للاردب وكان رده انه سيحدد وفقا للاسعار العالمية وهو مارفضناه مطالبين بضرورة تحديد سعر الاردب 600 جنيه قابله للزياده حال ارتفاع الاسعار العالميه مؤكدا ان اللجنة تهتم بمشاكل الفلاحين وقد قدمنا تصيات كثيرة للحكومة ولكن الجهات التنفيذية لاتنفذ شىء

واضاف النائب الوفدى العمدة عثمان المنتصر امين سر لجنة الزراعة انه بعد ثورة 25 يناير والفوضى التى تبعتها كافة الفئات قاموا بمظاهرات وحصلوا على حقوقهم الاان فلاحى مصر هم الفئة الوحيده الى لم تقطع طريق او قامت بمظاهرة فهل هذا جزاءه انه يتبهدل ويموت وحذر “النتصر” من اهمال الفلاحين لاراضيهم والاتجاه الى بنائها بديلا من الخسارة والاهمال الحكومى لهذه الفئة

واشار رائف تمراز وكيل اللجنة ان الحكومة وعدت اللجنه ان اسعار الاسمدة لن تزيد ورفعت سعرها واشترطنا حال زيادة الاسمدة رفع اسعار المحاصيل ولم يحدث واشار”تمراز” ان شركات الاسمدة لاتلتزم بتوريد النسبة المتفق عليها للجمعيات الزراعية واكد النائب محمود الخشن “احنا هنفضل نتكلم ليل نهار ومندوبى الحكومة الموجودين حاليا لن يستطيعوا اتخاذ قرار “وهنفضل نتكلم وخلاص” مطالبا بحضور وزيرى الصناعة والزراعة لوضع رؤيه يتم تطبيقها

وكشف النائب محمد تمراز اختفاء الاسمدة من الجمعيات الزراعة منذ فترة وان القمح فى حاجة ضرورية للسماد واذا لم تلتزم الحكومة بتسليم الاسمده للمزارعين ستقل الانتاجيه ل50%  وسيحجم الفلاحين من تويد القمح لللحكومة والتجارمحذرا من لجوء الحكومة لرفع اسعار الاسمده مرة اخرى

من جانبه اكد عادل المهدى رئيس شركة موبو للاسمدة ان الشركات الاستثمارية ملتزمة بتوريد الاسمدة لوزارة ازراعة بنسبة 55% من الانتاج ونوقم بتسليم المنتج من ارض المصنعموضحا ان الشركة منذ 16 يناير 2017 سلمت الوزارة 24الف 700 طن بواقع 950 طن يوميا كما سلمت الشركة المصرية للمنتجات النتروجيه 15  الف و750 طن بواقع 605 طن يوميا واوضح النواب ان الشركة النتروجيه لم تلتزم بقرار تسليم 80% من منتجاتها ورد “المهدى” عرضنا على وزارة الزرعة تسلم الاسمدة بدون تعبئة لعدم وجود الات للتعبئة فى المصنع وتعاقد الشركة مع مقاول للعبئة اجولة الاسمدة ورفضت الوزراة كما انه فى حال تسليم 80% من انتاج الشركة ستتعرض للخسارة نتيجة فوائد القروض الحاصله عليها

واكد نبيل حبشى نائب رئيس مجلس ادارة شركة حلوان للاسمدة ان انتاج شركته من الاسمدة 1850 طن يوميا نسلم منهم 1000 طن لوزارة الزراعة

وأوصت اللجنة فى نهاية الاجتماع بضرورة التزام الشركات بتسليم وزارة الزراعة 55% من الانتاج الفعلى وحضور وزيرى الزراعة والصناعة للاجتماع مع اللجنة لمعرف كميات الغاز التى تدعم بها وزارة الناعة شركات الاسمدة ومعرفة الانتاج الفعلى وتحديد اسعار المحاصيل الاستراتيجية.

شاهد أيضاً

حروب الجيل الجديد من التكنولوجيا تغزو الانتخابات.. و سرقة صفحات الفيس للمرشحين في دائرة مدينة نصر ومصر الجديدة

كتب- محمد العدس وعوض العدوي شهد الصراع الانتخابي في حروب الدعاية بمدينة نصر حرب من …