أخبار عاجلة
الرئيسية / عاجل / السيسي يكشف عن أقتراب التعديل الوزارى..ويؤكد على وجود فيصل يريد تدميرالدولة

السيسي يكشف عن أقتراب التعديل الوزارى..ويؤكد على وجود فيصل يريد تدميرالدولة

%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%8a%d8%b3%d9%89

كتب صالح شلبى

كشف الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن اقتراب أوان التعديل الوزاري في ظل ضعف أداء بعض الوزراء، عن تقييمه لأداء الحكومة الحالية.

جاء ذلك، في الجزء الثاني من حوار الرئيس عبدالفتاح السيسي مع رؤساء تحرير الصحف القومية الثلاث “الأهرام والأخبار والجمهورية”،
وقال الرئيس إن التعديل سيشمل قطاعات محددة, مشددا على ضرورة أن يكون معيار الربط بين الفكر والتخطيط والتنفيذ من المسائل التى تحكم أداء الوزراء في الحكومة.
وأكد أنه لا يتسامح مع أى مسئول تثبت فى حقه وقائع فساد أو محسوبية أو مجاملة على حساب العمل, إلا أنه لا يتعامل مع أى مسئول بمبدأ القطعة, لأنه يرى أن التحدي الذى يواجهه البلد ضخم جدا, وهو ما يستدعى التعامل مع مجمل أداء الوزراء وليس بالقطعة. وأبدى الرئيس تقديره لمواقف الرأي العام, إلا أنه يرى من جانبه أنه فى بعض الأحيان لا تكون أحكام الرأي العام دقيقة لأن الجمهور لا يرى الصورة الكاملة. ويؤكد السيسى أن الدولة لا تتسامح أبدا مع الفساد, ويدعم من جانبه أجهزة الدولة المعنية بمحاربة الفساد بشكل كامل.
وأضاف أنه لا توجد مصلحة فى التستر على فساد أو فاسد مهما يكن هذا الشخص، وفى لهجة حازمة، قال الرئيس نحن نشن حربا لا هوادة فيها على الفساد لمنعه واجتثاثه، مشيرا إلى تحسن مركز مصر في مؤشر الفساد لدول العالم وتقدمها ثمانية مراكز. وشدد الرئيس على ما قاله فى الجزء الأول من الحديث بشأن دور وسائل الإعلام فى إشاعة الأمل وتحفيز المجتمع على الإنتاج والعمل, بدلا من المساهمة فى نشر الشائعات وعدم الدقة فى نشر الأخبار.
وأوضح أن جزءا من تقييم الدول فى مجال مكافحة الفساد يأتى عبر رصد ما ينشر ويذاع فى وسائل الإعلام عن حجم الفساد .

وقال”السيسى” ، إن هناك فصيلاً لايدور فى رأسه سوى هدف تدمير الدولة، وأضاف الرئيس فى حديث «التحديات.. والمستقبل» مع رؤساء تحرير الصحف القومية ، أن لغة الأرقام تكشف حقيقة الوضع الاقتصادى وحتمية برنامج الإصلاح 228 مليار جنيه أجورًا ، موضحًا أن هناك 206للدعم و56 للبرامج الاجتماعية و292 لسداد فوائد الدين الإيرادات 670 مليار جنيه والمصروفات 974 مليارًا والفارق يمول من الاقتراض والباقى.
وأوضح أن الدولة حجم الدين الداخلى فقط بلغ 2 تريليون و572 مليار جنيه وفوائد الدين بلغت 32% من مصروفات الموازنة، مشيرًا إلى أن هناك مخصصات الإسكان الاجتماعى وتطوير العشوائيات كانت «صفرًا» فى 2010 وارتفعت إلى 64 مليار جنيه ..مؤكدًا أن اعتمادات المعاشات تتضاعف بعد 5 سنوات إلى 324 مليار جنيه،كماأكد الرئيس أن دعم السلع التموينية ارتفع من 16.8 مليار جنيه إلى 44 مليارًا.

وقال الرئيس “السيسى” ، إن وعى المصريين التحدى الأكبر، مشيرًا إلى أن المخططات تستهدف الدولة من الداخل.وأضاف الرئيس فى حديث «التحديات.. والمستقبل» مع رؤساء تحرير الصحف القومية «2»، أن استمرار الوضع الاقتصادى الحالى له نتائج سلبية على المستقبل، موضحًا أن نتائج المناقشات فى مؤتمر الشباب يمكن أن تحسم مسألة «الظهير السياسى».
وأشار الرئيس إلى أن هناك حربًا بلا هوادة على الفساد لمنعه واجتثاثه، لافتًا إلى أن مركز مصر تحسن فى المؤشرات الدولية، مؤكدًا أن هناك حوارات مفتوحة مع الشباب من مختلف الشرائح والتيارات السياسية فى مؤتمرهم بشرم الشيخ.
كما أكد الرئيس، أن السياسة المصرية لها وجه واحد، منوهًا بأن هناك من يضيق بما تحقق فى علاقاتنا الدولية.

 

 

 

 

شاهد أيضاً

الرئيس السيسى يؤكد دعم مصر لأنشطة اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية

كتبت- مها الوكيل استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم وامكيلي ميني، السكرتير العام لمنطقة التجارة …